زاد دي زاد - الخبر مقدس والتعليق حر

ملاحظة: يمكنك استعمال الماركداون في محتوى مقالك.

شروط إرسال مقال:

– النشر في “زاد دي زاد” مجّاني
– أن يكون المقال مِلكا لصاحبه وليس منقولا.
– أن يكون بعيدا عن الشتم والقذف وتصفية الحسابات والطائفية والتحريض.
– الأولوية في النشر للمقالات غير المنشورة سابقا في مواقع أو منصات أخرى.
– الموقع ليس ملزما بنشر كل المقالات التي تصله وليس ملزما بتقديم تبرير على ذلك.

“نصر الدين معمري”: ترشح الصحافيين حق دستوري

“نصر الدين معمري”: ترشح الصحافيين حق دستوري ح.م

الدكتور نصر الدين معمري مترشح حر للتشريعيات بولاية سطيف

قطار المواجهات الإعلامية هذه المرة في ولاية سطيف، لمحاورة أحد أبرز المراسلين الصحافيين بها.

ضيف هذه الحلقة هو الدكتور نصر الدين معمري، المراسل الصحافي والأستاذ الجامعي في مادة القانون، الذي يترشح لهذه الانتخابات ضمن قائمة مستقلة (التحديات).. كان معه هذا الحوار، تابعوا:

1 – من الصحافة، إلى الجامعة، إلى “البرلمان”.. كيف جاء قرار الترشح؟

العمل كإعلامي عموما ومراسل صحفي خصوصا يكسبك اطلاعا واسعا بمشاكل المواطنين ودراية كبيرة بانشغالاتهم وحتى بتجاوزات المسؤولين المحليين.

zoom

الحمد لله اكتسبت مسارا مشرفا في مشوار الإعلام وعملت في عدة عناوين أبرزها الشروق التي كتبت فيها منذ أول عدد.

وتزامنا مع التجربة الإعلامية واصلت التحصيل العلمي حيث نلت الماجستير والدكتوراه في القانون، حيث سمح بحثي في موضوع “التجربة البرلمانية في الجزائر” وتدريسي لمقياس القانون الدستوري باكتساب خبرة كبيرة في المواضيع المتصلة بالبرلمان.

لذا الفكرة راودتني منذ مدة، وتجسدت في القائمة الحرة (التحديات).

2 – عملت لسنوات طويلة مراسلا صحافيا بولاية سطيف، هل تعتقد أن هذا يجعلك أقرب إلى الناس وأكثرهم علما بمشاكلهم واحتياجاتهم؟

نعم العمل كإعلامي عموما ومراسل صحفي خصوصا يكسبك اطلاعا واسعا بمشاكل المواطنين ودراية كبيرة بانشغالاتهم وحتى بتجاوزات المسؤولين المحليين.

3 – كيف ترد على الذين انتقدوا ترشح الإعلاميين إلى هذا الاستحقاق السياسي واعتبروه منافيا لأخلاقيات المهنة، وهل ترى أن الترشح ضمن قوائم مستقلة لا ينطبق عليه هذا الحكم مقارنة بمن يترشح ضمن قوائم حزبية؟

لا أبدا، فترشح الإعلاميين حق دستوري وأرى بأنه سيقدم الإضافة للبرلمان، وإن كان الترشح الحر أحسن من الترشح ضمن الأحزاب.

4 – شهدت هذه الانتخابات ترشح عدد كبير من الصحافيين عبر الوطن، هل يمكن أن تشرح لنا أسباب هذه الظاهرة وخلفياتها، وهل له علاقة بالأزمة المالية التي تشهدها أكثر المؤسسات الصحافية في الجزائر؟

لكن مترشح خلفياته وخصوصياته، لكن ربط مسألة ترشح الإعلاميين بهروبهم من الوضع المتردي لأجهزة الإعلام إنقاص من قيمتهم وطموحاتهم.

ربط مسألة ترشح الإعلاميين بهروبهم من الوضع المتردي لأجهزة الإعلام إنقاص من قيمتهم وطموحاتهم.

أما كثرة الإعلاميين المترشحين فهي جاءت مزامنة مع الانفجار في الترشيح الذي جاء نتيجة التسهيلات والتحفيزات المقدمة ضمن قانون الانتخابات الجديد.

5 – في حال فوزكم بمقعد في البرلمان، هل لديكم تصور أو اقتراحات لتطوير مهنة الصحافة في الجزائر؟

أكيد ستكون الصحافة من أولى اهتماماتنا بالبرلمان في حالة شرّفنا أهلنا بسطيف وكنا من الفائزين، لأن الإعلام يستحق ضبط وترتيب بيته بشكل أفضل يحرره من الضغوط والمشاكل التي أرهقته وأثرت على أدائه سلبا.

6 – ما هو الخطاب الذي ركزتم عليه خلال حملتكم الانتخابية، وما هي أهم الوعود التي وعدتم بها الناخبين؟

تقدمنا برصيد مهم سمح لنا بالحديث المباشر مع المواطنين خاصة وأننا شكلنا قائمة مميزة، وساعد ترشحنا لأول مرة بوجوه جديدة وخطاب جديد في تسهيل الحملة الانتخابية.

7 – كلمة أخيرة..

شكر موصول لموقع زاد دي زاد، وكل من ساعدنا وساندنا ووقف معنا في هذا الموعد الانتخابي، ونرجو من السطايفية ترجمة حبهم لنا بوضع ورقة التحديات رقم 47 بقوة في صناديق الاقتراع. والله المستعان.

zoom

كن أوّل من يتفاعل

تعليقات القراء تعبر عن رأيهم فقط، ولا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الموقع أو خطه التحريري.

فضلا.. الرجاء احترام الآداب العامة في الحوار وعدم الخروج عن موضوع النقاش.. شكرا.