زاد دي زاد - الخبر مقدس والتعليق حر

رسالة

❣️ تهنئة: فريق زاد دي زاد يهنئ الشعب الجزائري بمناسبة الاحتفال بالذكرى الـ 58 لعيدي الاستقلال والشباب.. رحم الله شهداءنا الأبرار وكل عام والجزائر بخير 🌺

ملاحظة: يمكنك استعمال الماركداون في محتوى مقالك.

شروط إرسال مقال:

– النشر في “زاد دي زاد” مجّاني
– أن يكون المقال مِلكا لصاحبه وليس منقولا.
– أن يكون بعيدا عن الشتم والقذف وتصفية الحسابات والطائفية والتحريض.
– الأولوية في النشر للمقالات غير المنشورة سابقا في مواقع أو منصات أخرى.
– الموقع ليس ملزما بنشر كل المقالات التي تصله وليس ملزما بتقديم تبرير على ذلك.

مدير معهد باستور: لهذا السبب ارتفعت الإصابات بكورونا

البلاد القراءة من المصدر
مدير معهد باستور: لهذا السبب ارتفعت الإصابات بكورونا ح.م

كشف المدير العام لمعهد باستور الدكتور فوزي درار عن ارتفاع محسوس في عدد التحاليل للكشف عن فيروس كورونا في شتى مخابر المعهد عبر الوطن، مشيرا إلى أن مخابر التحليل تجري أزيد من 400 تحليل يوميا في المتوسط.

وفي تصريح لوكالة الانباء الجزائرية أكد درار أن المخابر العشرين الموجودة عبر القطر “تجري أزيد من 400 تحليل للكشف عن فيروس كورونا يوميا في المتوسط”، موضحا بأن عدد تحاليل المعهد كان حوالي 200 يوميا في المتوسط مع بداية تفشي الفيروس بالجزائر.

وفسر المدير العام للمعهد ارتفاع عدد التحاليل يوميا بتوسيع شبكة هذه المؤسسة من المخابر بعدة ولايات الى 20 مخبرا، وذلك بعد تكوين الفرق المخبرية الساهرة عليها من طرف المديرية العامة لمعهد باستور، كاشفا في نفس الوقت عن فتح مخبرين جديدين هذه الأيام بكل من ولايتي المسيلة وبشار لتعزيز الشبكة.

هذه الزيادة في عدد الحالات المؤكدة تعود بالدرجة الأولي الى ارتفاع عدد المخابر الجديدة التابعة لمعهد باستور، التي تجري التحاليل للكشف عن فيروس كوفيد-19 يوميا

وبخصوص ارتفاع عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا بالعديد من ولايات الوطن، أرجع الدكتور درار هذه الزيادة لتوسيع شبكة الكشف مما سهل اجراء التحاليل في وقتها عكس الأيام الأولى لظهور الوباء، حيث كانت مديريات الصحة تنقل هذه التحاليل برا إلى الجزائر العاصمة “ولا يمكن الحصول على نتائجها إلا بعد 24 ساعة أو اكثر”.

من جهته أشار عضو لجة رصد ومتابعة تفشي فيروس كورونا الدكتور محمد بقاط بركاني الى أن هذه الزيادة في عدد الحالات المؤكدة تعود بالدرجة الأولي الى ارتفاع عدد المخابر الجديدة التابعة لمعهد باستور، التي تجري التحاليل للكشف عن فيروس كوفيد-19 يوميا على مستواها عكس ما كان معمول به في بداية ظهور الفيروس في البلاد.

كما اعتبر ذات الخبير بأن الحالات الخطيرة أضحت “قليلة جدا” بفضل الكشف المبكر وأن حالات الوفيات المسجلة “تتراوح ما بين 4 الى 7 وفيات يوميا في المتوسط” مما يدل كذلك- كما قال- على “أهمية وصف الأدوية التي أوصت بها وزارة الصحة في بداية ظهور المرض لتفادي تعقيدات هذا الوباء”.

كن أوّل من يتفاعل

تعليقات القراء تعبر عن رأيهم فقط، ولا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الموقع أو خطه التحريري.

فضلا.. الرجاء احترام الآداب العامة في الحوار وعدم الخروج عن موضوع النقاش.. شكرا.