زاد دي زاد - الخبر مقدس والتعليق حر

ملاحظة: يمكنك استعمال الماركداون في محتوى مقالك.

شروط إرسال مقال:

– النشر في “زاد دي زاد” مجّاني
– أن يكون المقال مِلكا لصاحبه وليس منقولا.
– أن يكون بعيدا عن الشتم والقذف وتصفية الحسابات والطائفية والتحريض.
– الأولوية في النشر للمقالات غير المنشورة سابقا في مواقع أو منصات أخرى.
– الموقع ليس ملزما بنشر كل المقالات التي تصله وليس ملزما بتقديم تبرير على ذلك.

“متواجد”..!؟

“متواجد”..!؟ ح.م

يحلو للأساتذة القول "إن المرجع الفلاني متواجد في معظم المكتبات"، وعادة ما يكرر الزملاء في الصحافة الرياضية "الزميل الفلاني متواجد في عين المكان"..، ويصر "السياسيون" على التأكيد "أن حزبهم متواجد في مختلف ولايات الوطن"، ويطمئن الرسميون "أن رجال الأمن يتواجدون في كل مكان".. والمقصود بكلمة يتواجد في هذه العبارات هو معنى يوجد أو موجود، والحقيقة أن العرب لم يكونوا يستعملون هذه الكلمة للدلالة على هذا المعنى. وعليه فإن هذا خطأ غير مألوف تفشى استعماله بين المتكلمين باللغة العربية أو العاملين بها..

ومعنى تواجد فلان في معجم المعاني “أرى من نفسه الوجد”، أي تظاهر بالوجد، والوجد هو الحب الشديد أو الحزن حسب السياق أو الاستعمال.. فنقول تواجد فلان أمام أهل الفقيد أي أظهر من نفسه الحزن والتأثر، ونقول أيضا تواجد أمام زوجته، أي أرى من نفسه الحب والعشق.. والوجد في لسان العرب الياسر والسَّعة.. وعليه لا علاقة لمعنى كلمة يتواجد بكلمة يوجد، ولا يمكن أن تنوب عنها البتة لغويا..
فليقل الأساتذة إذن “إن المرجع الفلاني متوفر في معظم المكتبات”، والزملاء في الصحافة الرياضية “الزميل الفلاني موجود في عين المكان”..، و”السياسيون” “أن حزبهم حاضر أو موجود في مختلف ولايات الوطن”، ويطمئن الرسميون “أن رجال الأمن منتشرون في كل مكان”.. إلخ.
.
nosreddineg@yahoo.com

كن أوّل من يتفاعل

تعليقات القراء تعبر عن رأيهم فقط، ولا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الموقع أو خطه التحريري.

فضلا.. الرجاء احترام الآداب العامة في الحوار وعدم الخروج عن موضوع النقاش.. شكرا.