زاد دي زاد - الخبر مقدس والتعليق حر

رسالة

تهنئة: بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك 1441 هـ  يتقدّم لكم فريق زاد دي زاد بأحرّ التهاني وأطيب الأماني.. وكل عام وأنتم بألف خير.

ملاحظة: يمكنك استعمال الماركداون في محتوى مقالك.

شروط إرسال مقال:

– النشر في “زاد دي زاد” مجّاني
– أن يكون المقال مِلكا لصاحبه وليس منقولا.
– أن يكون بعيدا عن الشتم والقذف وتصفية الحسابات والطائفية والتحريض.
– الأولوية في النشر للمقالات غير المنشورة سابقا في مواقع أو منصات أخرى.
– الموقع ليس ملزما بنشر كل المقالات التي تصله وليس ملزما بتقديم تبرير على ذلك.

لسوء حظ قطر!

لسوء حظ قطر! ح.م

ترامب وتميم

مثل قطر في استجارتها بأمريكا كالمُستَجيرِ مِن الرَّمضاءِ بالنارِ، ذلك لأن كل الشرور التي تحاصر قطر اليوم، إنما مصدرها ترامب.. فلسوء حظ قطر أنها تحتكم إلى البيت الأبيض وتستشهد بتقاريره في مواجهة ظلم ذوي القربى، وتتطلع لأن يمنحها شهادة حسن السلوك والسيرة..

ولسوء طالع قطر أيضا أنها لا تملك أدوات سياستها وإمكانيات رغبتها في الاستقلال بقرارها في بيئة موبوءة جُبلت على الإذعان والخنوع، وتحصين سعيها الحثيث لأن تكبر بالانتصار للديمقراطية في محيط الديكتاتورية والاستبداد، ونصرة المظلومين ودعم القضايا العادلة في العالم في منطقة أضحت مرتعا للظالمين وعنوانا للإثم والعدوان، والقدرة على حماية مشروع إشعاع لحرية الرأي والتعبير في صحراء التضليل والتعتيم..
قطر بالمختصر المفيد أقلقت الجميع لأنها تريد أن تُكسر القاعدة المحمية أمريكيا وتكون الاستثناء في جزيرة العرب المنكوبة بأنظمة بالية شعارها “أنا وبعدي الطوفان…” مع الاعتذار طبعا لعشيقة لويس الرابع عشر على القياس والإقتباس..

المقالات المنشورة في هذا الركن لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع.

كن أوّل من يتفاعل

تعليقات القراء تعبر عن رأيهم فقط، ولا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الموقع أو خطه التحريري.

فضلا.. الرجاء احترام الآداب العامة في الحوار وعدم الخروج عن موضوع النقاش.. شكرا.