زاد دي زاد - الخبر مقدس والتعليق حر

رسالة

تهنئة: بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك 1441 هـ  يتقدّم لكم فريق زاد دي زاد بأحرّ التهاني وأطيب الأماني.. وكل عام وأنتم بألف خير.

ملاحظة: يمكنك استعمال الماركداون في محتوى مقالك.

شروط إرسال مقال:

– النشر في “زاد دي زاد” مجّاني
– أن يكون المقال مِلكا لصاحبه وليس منقولا.
– أن يكون بعيدا عن الشتم والقذف وتصفية الحسابات والطائفية والتحريض.
– الأولوية في النشر للمقالات غير المنشورة سابقا في مواقع أو منصات أخرى.
– الموقع ليس ملزما بنشر كل المقالات التي تصله وليس ملزما بتقديم تبرير على ذلك.

كورونا الإدارة..!

فيسبوك القراءة من المصدر
كورونا الإدارة..! ح.م

كان على باقي وزراء الحكومة أن يتضامنو مع زميلهم وزير التجارة كمال رزيق بفرض نفس التعليمة الإنضباطية في وزاراتهم وقطاعاتهم، للقضاء على حالة الخمول والتواكل وذهنية "راقدة وتمونجي" في أغلب هياكل وإدارات القطاع العام.

من غير المعقول في جزائر الحراك أن تجد موظفين في وزارة سيادية يضربون احتجاجا على مواقيت الدخول والخروج!!. نفهم المقاومة التي قد يبديها أي تجمع عمالي حيال أي إصلاحات أو تغييرات جوهرية جديدة على أنماط عملهم، لكن لا أفهم شخصيا كيف لموظفين إداريين يحتجون على مواقيت عمل أدناها 9 صباحا وأقصاها 16:30 مساء.

ما يجعلنا نتساءل بحزن عن مواقيت العمل التي كان هؤلاء العمال يتعاملون بها من قبل، والتي من المؤكد أنها ما تزال سارية في أغلب الوزارات والقطاعات الأخرى..

من هنا يبدأ التغيير!

المقالات المنشورة في هذا الركن لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع.

1 تعليق

تعليقات القراء تعبر عن رأيهم فقط، ولا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الموقع أو خطه التحريري.

  • تعليق 7114

    عبد الرحمن

    تشكر يا سيادة الكاتب المحترم و القدير ، على إثارة هذه القضية ، قضية الإدارة . فالإدارة في الجزائر هي صاحبة الحل و الربط ، وهي ترى نفسها وريثة الإدارة الاستعمارية ، ويجب أن تعامل المواطن الجزائري كما كانت تعامله الإدارة الاستعمارية . فالفساد و الخراب و الدمار الشامل ، الذي أصاب الجزائر الحبيبة ، هي الإدارة، التي تظن أنها خلقت لتعذيب الجزائريين مدى الدهر . فهي الداء كل الداء ، يجب استئصاله مهما كانت النتائج وإلا سنبقى نعاني عذابا سرمديا. وشكرا جزيلا.

    • 0

فضلا.. الرجاء احترام الآداب العامة في الحوار وعدم الخروج عن موضوع النقاش.. شكرا.