زاد دي زاد - الخبر مقدس والتعليق حر

رسالة

❣️ تهنئة: فريق زاد دي زاد يهنئ الشعب الجزائري بمناسبة الاحتفال بالذكرى الـ 58 لعيدي الاستقلال والشباب.. رحم الله شهداءنا الأبرار وكل عام والجزائر بخير 🌺

ملاحظة: يمكنك استعمال الماركداون في محتوى مقالك.

شروط إرسال مقال:

– النشر في “زاد دي زاد” مجّاني
– أن يكون المقال مِلكا لصاحبه وليس منقولا.
– أن يكون بعيدا عن الشتم والقذف وتصفية الحسابات والطائفية والتحريض.
– الأولوية في النشر للمقالات غير المنشورة سابقا في مواقع أو منصات أخرى.
– الموقع ليس ملزما بنشر كل المقالات التي تصله وليس ملزما بتقديم تبرير على ذلك.

فضيحة.. طيارون مُزيَّفون ومُضيفون مُنحرفون في الجوية الجزائرية!

فضيحة.. طيارون مُزيَّفون ومُضيفون مُنحرفون في الجوية الجزائرية! ح.م

سيتفاجأ كثير من الجزائريين، وخاصة أولئك الذين يتنقّلون عبر شركة الخطوط الجوية الجزائرية، إذا علموا أنهم يسافرون على متن طائرات يقودها - في بعض المرات- طيّارون ليسوا مؤهّلين علميّا ولا صحّيّا لقيادة الطائرة!

للأسف، هذا ما كشفه تقرير رسمي أعدّه خبراء مكتب الأمن في شركة الخطوط الجوية الجزائرية، ونشرته يومية “الشروق“، 27-09-2016، والذي حمل فضائح من العيار الثقيل تورط فيها مسؤولون في “الجوية الجزائرية”، وظفوا أشخاصا من دون تأهيل في منصب طيارين ومضيفين بشهادات طبية مزورة، فضلا عن التغاضي عن ممارسات وتجاوزات وصلت إلى تعاطي بعض الموظفين مواد محظورة وحبوبا مهلوسة تتسبب في ارتكاب أخطاء فادحة أثناء الإقلاع والتحليق والهبوط، ما يعرّض حياة المسافرين للخطر.

 

طيارون بالرشوة.. مستواهم الثالثة ثانوي!

تطرق التقرير الخاص بالسداسي الثاني من سنة 2016، الذي جاء في 20 صفحة، وسُلّم للمصالح المعنية، إلى تجاوزات حصلت في عملية توظيف طيارين خاصة بالنسبة للطائرات من نوع “Dash- 8 Q400″، حيث تم توظيف طيارين بالجملة لا يتعدى مستواهم 3 ثانوي، أي أنهم تحصلوا على رخص قيادة الطائرات من مدارس ومعاهد خاصة للطيران مقابل مبالغ مالية تقدر بـ80 مليون سنتيم، وبمعدلات تقل عن 7 على 20، وبشهادات طبية مزورة، ما جعلهم غير مؤهلين لقيادة مثل هذا النوع من الطائرات.

كما كشف التقرير أخطاء قاتلة ارتكبها طيارون تخص طريقة القيادة خلال مراحل الرحلة؛ في الإقلاع والتحليق و الهبوط، على غرار إلغاء الإشارة الخاصة بإقلاع الطائرة، وعدم الإبلاغ عن الحالات الخطيرة أثناء التحليق، خاصة عند المرور بمنطقة الاهتزازات والأخطاء نفسها عند الهبوط بأرضية المطار خلال 1283 رحلة منظمة خلال 3 أشهر، 441 رحلة في أفريل، 428 في ماي و414 رحلة في شهر جوان.

 

مضيفون ومضيفات يتعاطون الكحول والمخدّرات!

وتطرق التقرير إلى تورط عدد من مضيفي ومضيفات الطائرات في تناول المخدرات خاصة الأقراص المهلوسة والكحول أثناء الرحلات، إذ تكشف رسالة موجهة إلى المدير العام للشركة ممضاة من طرف رئيس خلية الصحة والأمن والبيئة بالشركة، تحوز “الشروق” نسخة منها، عن تجاوزات خطيرة ارتكبها أحد المضيفين، تناول القنب الهندي وأقراصا مهلوسة من نوع “بوبرنورفين” المصنفة كبديل للمخدرات، أثناء العمل أي خلال الرحلة على متن طائرة “Dash- 8 Q400″، ما يشكل خطرا كبيرا على حياة المسافرين، ولم يقتصر الأمر على هذه الحالة فقط، حيث سجلت حالات مماثلة من طرف خلية الصحة والأمن والبيئة، استدعت توجيه تحذيرات كتابية.

كما تطرق التقرير – من خلال قائمة تضم بعض الأسماء- إلى طريقة توظيف أبناء مسؤولين غير مؤهلين كطيارين في الشركة بطريقة غير قانونية، بالإضافة إلى أبناء مديرين، ما يضع المسافرين على متن هذه الشركة في خطر.

كن أوّل من يتفاعل

تعليقات القراء تعبر عن رأيهم فقط، ولا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الموقع أو خطه التحريري.

فضلا.. الرجاء احترام الآداب العامة في الحوار وعدم الخروج عن موضوع النقاش.. شكرا.