زاد دي زاد - الخبر مقدس والتعليق حر

رسالة

❣️ تهنئة: فريق زاد دي زاد يهنئ الشعب الجزائري بمناسبة الاحتفال بالذكرى الـ 58 لعيدي الاستقلال والشباب.. رحم الله شهداءنا الأبرار وكل عام والجزائر بخير 🌺

ملاحظة: يمكنك استعمال الماركداون في محتوى مقالك.

شروط إرسال مقال:

– النشر في “زاد دي زاد” مجّاني
– أن يكون المقال مِلكا لصاحبه وليس منقولا.
– أن يكون بعيدا عن الشتم والقذف وتصفية الحسابات والطائفية والتحريض.
– الأولوية في النشر للمقالات غير المنشورة سابقا في مواقع أو منصات أخرى.
– الموقع ليس ملزما بنشر كل المقالات التي تصله وليس ملزما بتقديم تبرير على ذلك.

طائرة جزائرية تخترق أجواء فلسطين المحتلّة وإسرائيل تردّ

طائرة جزائرية تخترق أجواء فلسطين المحتلّة وإسرائيل تردّ ح.م

أخطأت طائرة تعود للخطوط الجوية الجزائرية سبيلها، الأحد 02-10-2017، ووجدت نفسها تخترق المجال الجوي لفلسطين المحتلة، ما استنفر القوات الجوية الإسرائيلية وجعلها تردّ.

وأورد موقع يومية “النهار“، عن موقع “روتر نت” الإخباري الإسرائيلي، إن الطائرة دخلت المنطقة الجنوبية على الساحل المطل على البحر الميت.

وأفاد أن الطائرة التي كانت متجهة في رحلة نحو الأردن تحمل رقم AH4064، قد حلقت في أجواء مدينة إيلات المحتلة المطلة على البحر الميت.

ونقل الموقع عن مصادر وصفها بالمطلعة داخل دولة الاحتلال، قولها إن سلاح الجو الاسرائيلي لم يتدخل بعد اختراق الطائرة الجزائرية لأجواء فلسطين المحتلة، واعتبر ذلك دخولا عميقا نسبيا.

وقد أكدت صور عبر الرادار والأقمار الصناعية وفرها موقع دولي مختص في خدمات تحديد مواقع الطائرات وتحديد مسارها، دخول الطائرة الجزائرية ما يوصف بالمجال الجوي لدولة الكيان الصهيوني، وذلك لفترة قليلة من الوقت.

وقد خلفت تلك الأنباء التي نشرها الموقع الإسرائيلي موجات من التعاليق وردود الأفعال من جانب الصهاينة، الذين تخوفوا مما إذا كان اختراق الطائرة الجزائرية لم يتم اكتشافه إلا بعد فوات مدة من الزمن، ما يطرح – حسبهم – تساؤلات حول نجاعة سلاح الجو الصهيوني.

كن أوّل من يتفاعل

تعليقات القراء تعبر عن رأيهم فقط، ولا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الموقع أو خطه التحريري.

فضلا.. الرجاء احترام الآداب العامة في الحوار وعدم الخروج عن موضوع النقاش.. شكرا.