زاد دي زاد - الخبر مقدس والتعليق حر

ملاحظة: يمكنك استعمال الماركداون في محتوى مقالك.

شروط إرسال مقال:

– النشر في “زاد دي زاد” مجّاني
– أن يكون المقال مِلكا لصاحبه وليس منقولا.
– أن يكون بعيدا عن الشتم والقذف وتصفية الحسابات والطائفية والتحريض.
– الأولوية في النشر للمقالات غير المنشورة سابقا في مواقع أو منصات أخرى.
– الموقع ليس ملزما بنشر كل المقالات التي تصله وليس ملزما بتقديم تبرير على ذلك.

رسالة إلى قضاة الجمهورية الشرفاء

رسالة إلى قضاة الجمهورية الشرفاء ح.م

رسالة إلى قضاة الجمهورية الشرفاء، أداءً لواجبكم باتجاه الأمة والوطن والشهداء، الجزائر أمنا جميعاً، وأمنا في خطر، رجاءً ضموا أصوتكم ومواقفكم إلى الشعب وأنتم إخوانه ومن أبنائه، ولا تقبلوا طلب الوافد الجديد على قصر الرئاسة حضوركم لتقديمه اليمين الدستورية، فهو يعتبر واحداً من العصابة..

هذه العصابة دائماً ما تبدل جلدها كالثعبان وتغير لونها كالحرباء، بداعي الاستمرارية “للقوى غير الدستورية” التي وصفتها بذلك مؤسسة الجيش الوطني الشعبي في بيان سابق، باعتبار هذه الأخيرة بالهيئة الشرعية الوحيدة الصادقة إلى حد الساعة في الدفاع عن المطالب المشروعة لأحفاد الشهداء والمجاهدين الصادقين، أقول وصفت مؤسسة الجيش الجهة التي ينتمي إليها الوافد الجديد على قصر المرادية ورئيس مجلس الأمة سابقاً عبد القادر بن صالح “بالعصابة”!.

مصداقا لقول الله تعالى: {وَتِلْكَ الأَيَّامُ نُدَاوِلُهَا بَيْنَ النَّاس}، أوراق التاريخ لا تمزق، يحتفظ بها الناس في ذاكرتهم الجماعية، وتتداولها الأجيال تلو الأجيال، لحظاته وساعاته، أيامه وأسابيعه، شهوره وسنينه، تبقى راسخة في الأذهان، من يلعب بالتاريخ كمن يلعب بالنار، إن عاجلاً أم آجلاً ستؤذيه. وفي الأخير الله المستعان.

المقالات المنشورة في هذا الركن لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع.

كن أوّل من يتفاعل

تعليقات القراء تعبر عن رأيهم فقط، ولا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الموقع أو خطه التحريري.

فضلا.. الرجاء احترام الآداب العامة في الحوار وعدم الخروج عن موضوع النقاش.. شكرا.