زاد دي زاد - الخبر مقدس والتعليق حر

ملاحظة: يمكنك استعمال الماركداون في محتوى مقالك.

شروط إرسال مقال:

– النشر في “زاد دي زاد” مجّاني
– أن يكون المقال مِلكا لصاحبه وليس منقولا.
– أن يكون بعيدا عن الشتم والقذف وتصفية الحسابات والطائفية والتحريض.
– الأولوية في النشر للمقالات غير المنشورة سابقا في مواقع أو منصات أخرى.
– الموقع ليس ملزما بنشر كل المقالات التي تصله وليس ملزما بتقديم تبرير على ذلك.

رسائل خطاب قائد الأركان

فيسبوك القراءة من المصدر
رسائل خطاب قائد الأركان ح.م

قائد أركان الجيش، الفريق أحمد قايد صالح

خطاب قائد الأركان اليوم سيكون له ما بعده.. قوي وواضح جدا تضمن رسائل لثلاثة جهات هي:

1. للشعب والحراك من خلال التأكيد على الحاجة للصبر والحكمة ولمزيد من الصبر لأن الخطوة الرئيسية تحققت وما تزال خطوات اخرى ستليها. وأن الجيش ملتزم بحماية الحراك والوطن ولن يقبل أن تسيل قطرة دم واحدة.

2. لجماعات الداخل (الدياراس ومختلف أذرعها الإدارية والقضائية والمافيا المالية) التي ما تزال تسعى لتأجيج الوضع وتعطيل الحلول، والتي هدد بالكشف عنها وبمتابعتها واتخاذ الاجراءات القانونية ضدها مطالبا العدالة بتحمل مسؤوليتها.

3. للقوى الخارجية التي تقف وراء جماعات الداخل وتنسق معها ولم تعجبها سلمية الحراك وانحياز المؤسسة العسكرية له، مشيرا أن احترافية الجيش وتحكمه في أرقى التكنولوجيات ليست أبدا موجهة ضد شعبه.

مؤسسة الجيش اليوم حسمت موقفها بمرافقة الحراك وحمايته والعمل على تجسيد مطالبه بشكل هادئ ومرحلي. وعلى المشككين والمتشككين اليوم في نوايا الجيش أن يصطفوا إلى جبهة الحراك والجيش لمواجهة العصابة ومن يقف خلفها ومعها. وعلى الحراك أن يستمر في ممارسة ضغطه عبر الحفاظ على استمراريته وسلميته ووطنيته.

المقالات المنشورة في هذا الركن لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع.

كن أوّل من يتفاعل

تعليقات القراء تعبر عن رأيهم فقط، ولا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الموقع أو خطه التحريري.

فضلا.. الرجاء احترام الآداب العامة في الحوار وعدم الخروج عن موضوع النقاش.. شكرا.