زاد دي زاد - الخبر مقدس والتعليق حر

ملاحظة: يمكنك استعمال الماركداون في محتوى مقالك.

شروط إرسال مقال:

– النشر في “زاد دي زاد” مجّاني
– أن يكون المقال مِلكا لصاحبه وليس منقولا.
– أن يكون بعيدا عن الشتم والقذف وتصفية الحسابات والطائفية والتحريض.
– الأولوية في النشر للمقالات غير المنشورة سابقا في مواقع أو منصات أخرى.
– الموقع ليس ملزما بنشر كل المقالات التي تصله وليس ملزما بتقديم تبرير على ذلك.

تصارع الثيران على الغنائم

تصارع الثيران على الغنائم ح.م

يبدو أن السيد بن حمو كان محقا عندما طالب بحقه من الغنائم بعد العمل الجبار الذي قام به من خلال تزيينه لواجهة النظام بالشيتة التي لم يشهد مثلها في البلاد.

فالقائمون على أمور الشعب الجزائري، الذين كنا ننتظر منهم أن ينهوا صراعاتهم باختيار رئيس يخرجنا من عنق الزجاجة التي وضعونا فيها، هم الآن يتناحرون من أجل اقتسام ما تبقى من الغنائم.

الجنرال الهامل الذي تمت إقالته بطريقة غريبة بعد أحداث قضية الكوكايين الشهيرة، يرفض إعادة الفيلا التي كان يسكنها، محتميا بصديقه الحميم شقيق الرئيس..

الجنرال الهامل الذي تمت إقالته بطريقة غريبة بعد أحداث قضية الكوكايين الشهيرة، يرفض إعادة الفيلا التي كان يسكنها، محتميا بصديقه الحميم شقيق الرئيس.

القبضة الحديدة بين هذا الأخير وغريمه القايد صالح خرجت رائحتها إلى العلن، وكأن الانسداد الحاصل في قصر المرادية لم يكف، خاصة والانتخابات الرئاسية على مرمى حجر، ليزيد هؤلاء من تأزم الأوضاع أكثر مما عليها الآن.

وبالمختصر المفيد، فاهتمام العصبة الحاكمة بالقضايا المصيرية للبلاد لم يعد في صلب أجندتهم.

… على كل حال، هو لم يكن أصلا في مفكرتهم منذ الأزل.

المقالات المنشورة في هذا الركن لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع.

2 تعليقات

تعليقات القراء تعبر عن رأيهم فقط، ولا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الموقع أو خطه التحريري.

  • تعليق 6841

    سليم بن السايح

    أهلا

    • 0
  • تعليق 6842

    محمد فارس

    بالتوفيق ان شاء الله

    • 0

فضلا.. الرجاء احترام الآداب العامة في الحوار وعدم الخروج عن موضوع النقاش.. شكرا.