زاد دي زاد - الخبر مقدس والتعليق حر

ملاحظة: يمكنك استعمال الماركداون في محتوى مقالك.

شروط إرسال مقال:

– النشر في “زاد دي زاد” مجّاني
– أن يكون المقال مِلكا لصاحبه وليس منقولا.
– أن يكون بعيدا عن الشتم والقذف وتصفية الحسابات والطائفية والتحريض.
– الأولوية في النشر للمقالات غير المنشورة سابقا في مواقع أو منصات أخرى.
– الموقع ليس ملزما بنشر كل المقالات التي تصله وليس ملزما بتقديم تبرير على ذلك.

الجزائر تُخاطب المغرب بإطار في وزارة الخارجية!

بوابة الشروق القراءة من المصدر
الجزائر تُخاطب المغرب بإطار في وزارة الخارجية! ح.م

خفضت الجزائر، تمثيلها في أشغال المؤتمر الوزاري الثامن “للحوار 5 + 5” حول الهجرة والتنمية، بمراكش المغربية، وأوفدت في الاجتماع الذي افتتح، الإثنين، إطارا بالخارجية، عوض وزير الخارجية صبري بوقادوم، علما أن الاجتماع، شارك فيه وزراء الشؤون الخارجية بدول غرب البحر الأبيض المتوسط.

“إن نظيره المغربي ناصر بوريطة، قام بتصرفات استعراضية غالبا ما كانت تصل إلى حد الاستفزاز والسب والشتم”.

وتأتي “المقاطعة” الجزائرية، لهذا النشاط الدولي الذي تحتضنه المملكة، في سياق “توتر بينهما” عكسته التصريحات التي أدلى بها الوزير بوقادوم، في الندوة الصحفية، التي عقدها مناصفة مع الأمين العام للجامعة العربية، أحمد أبو الغيط، بداية الأسبوع، وقال “إن نظيره المغربي ناصر بوريطة، قام بتصرفات استعراضية غالبا ما كانت تصل إلى حد الاستفزاز والسب والشتم”.

وكان وزير الخارجية المغربي، هاجم الجزائر على خلفية موقفها من فتح دول إفريقية لقنصليات لها في مدينة العيون المحتلة. وأكد بوقادوم أن الجزائر “لا تبني علاقاتها بالسب والشتم”، ونبه إلى أن الجزائر تحرص على عدم صب الزيت على النار في علاقتها مع المغرب، معترفا بأنها لم تكن تأمل في أن تصدر تصريحات استفزازية من وزير الخارجية المغربي.

وعلق بوقادوم، على موقف بعض الدول الإفريقية التي فتحت قنصليات لها في مدينة العيون التي تعتبرها الجزائر منطقة محتلة من قبل المغرب، بالقول إن “الجزائر كانت تأمل أن تفتح (هذه الدول) سفارات في الرباط”.

كن أوّل من يتفاعل

تعليقات القراء تعبر عن رأيهم فقط، ولا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الموقع أو خطه التحريري.

فضلا.. الرجاء احترام الآداب العامة في الحوار وعدم الخروج عن موضوع النقاش.. شكرا.