زاد دي زاد - الخبر مقدس والتعليق حر

ملاحظة: يمكنك استعمال الماركداون في محتوى مقالك.

شروط إرسال مقال:

– النشر في “زاد دي زاد” مجّاني
– أن يكون المقال مِلكا لصاحبه وليس منقولا.
– أن يكون بعيدا عن الشتم والقذف وتصفية الحسابات والطائفية والتحريض.
– الأولوية في النشر للمقالات غير المنشورة سابقا في مواقع أو منصات أخرى.
– الموقع ليس ملزما بنشر كل المقالات التي تصله وليس ملزما بتقديم تبرير على ذلك.

الجزائر تعرض مشروعا لتطوير الكهرباء في تونس وليبيا

البلاد القراءة من المصدر
الجزائر تعرض مشروعا لتطوير الكهرباء في تونس وليبيا ح.م

عرضت الجزائر على تونس وليبيا تطوير شبكتي الكهرباء في البلدين عبر مشروع، قدمه السفير الجزائري في تونس عزوز بعلال.

وشدد السفير الجزائري بتونس، على أهمية تطوير التعاون بين البلدين ورغبة الجزائر في توسيعه إلى مجال البحوث وتبادل الخبرات خصوصا في الطاقات المتجددة والطموح إلى التصنيع وتعزيز التعاون بين الشركة التونسية للكهرباء والغاز من جهة وكلا من “سونلغاز” و”سوناطراك” من جهة أخرى.

وقال السفير بعلال إنه يرغب في سماع موقف تونس من تطوير الشبكة الكهربائية بين الجزائر وتونس وليبيا.

وذكر وزير التونسي الطاقة التونسي منجي مرزوق، خلال استقبال السفير الجزائر، في العاصمة التونسية، إنه يعمل على تطوير اللقاءات الثنائية مع نظيره الجزائري لاستغلال فرص التكامل والتعاون الكبيرة بين البلدين، مؤكدا على أهمية تطوير شبكات نقل الكهرباء بالتوازي مع تطوير الأنظمة الذكية وبرمجيات التحكم في الطاقة وترشيد استغلالها وحاجة البلدين إلى سوق البيانات الضخمة في مجال الطاقة (big data) في الطاقة والطاقات المتجددة.

وكشف الوزير التونسي عن برنامج لقاء مع نظيره الجزائريوزير الطاقة محمد عرقاب في إحدى الولايات الحدودية لتطوير التعاون بين البلدين، لكنه تأجل بسبب الظروف الصحية الأخيرة.

وذكر الرئيس المدير العام للشركة التونسية للكهرباء والغاز، محمد عمار، أن سقف تبادل الكهرباء مع الجزائر بلغ 400 ميغاوط أي قرابة 10% من حجم ذروة الاستهلاك في تونس وأن اللجان الفنية بين البلدين تعمل على مزيد تطوير الربط بين شبكتي الكهرباء، كما تعمل على تجاوز بعض الإشكالات التقنية في الربط مع الشبكة الليبية بما يمكن من تطوير شبكة إقليمية بين الدول الثلاث.

كن أوّل من يتفاعل

تعليقات القراء تعبر عن رأيهم فقط، ولا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الموقع أو خطه التحريري.

فضلا.. الرجاء احترام الآداب العامة في الحوار وعدم الخروج عن موضوع النقاش.. شكرا.