زاد دي زاد - الخبر مقدس والتعليق حر

ملاحظة: يمكنك استعمال الماركداون في محتوى مقالك.

شروط إرسال مقال:

– النشر في “زاد دي زاد” مجّاني
– أن يكون المقال مِلكا لصاحبه وليس منقولا.
– أن يكون بعيدا عن الشتم والقذف وتصفية الحسابات والطائفية والتحريض.
– الأولوية في النشر للمقالات غير المنشورة سابقا في مواقع أو منصات أخرى.
– الموقع ليس ملزما بنشر كل المقالات التي تصله وليس ملزما بتقديم تبرير على ذلك.

إلغاء،، نتيجة القمار!!!…

فيسبوك القراءة من المصدر
إلغاء،، نتيجة القمار!!!… ح.م

قرر المجلس الدستوري إلغاء نتائج انتخابات التجديد النصفي لأعضاء مجلس الأمة إلغاء العملية الانتخابية التي جرت في ولاية تلمسان ليعاد تنظيمها في الآجال القانونية المحددة، بسبب البلطجة التي منعت القضاة من فرز نتائج الاقتراع السري!.

عندما استمعت إلى بيان المجلس الدستوري الذي يرأسه مراد مدلسي، استغربت كيف يلغي هذا المجلس الانتخابات في ولاية تلمسان ولا يلغيها في كامل الولايات التي جرت فيها هذه الانتخابات.

عمليات القمار في النوادي والملاهي الليلية تنتهي إلى التناطح بالرؤوس والعصي والأحزمة والخناجر والقوارير الزجاجية، ومثل هذه الملاهي لم يعد يرتادها غير هؤلاء البقارة الذين لم يعد يستطيع أحد أن ينافسهم في مختلف الانتخابات التي تحولت إلى لعبة قمار!!!…

ولكن مهما يكن من أمر، فإن ما جرى في ولاية تلمسان يعبر عن الصورة الحقيقية التي جعلت المال السياسي الفاسد يستشري في كل الانتخابات من البلديات إلى الرئاسيات، وإذا لم يكن المترشح من المقاولين المزيفين أو من أصحاب المال الفاسد الذي يجمع من الصفقات المشبوهة والمشاريع الوهمية والفواتير المضخمة، فلا حاجة له أن يدخل لعبة القمار الانتخابي!!..

من الطبيعي، أن عمليات القمار في النوادي والملاهي الليلية تنتهي إلى التناطح بالرؤوس والعصي والأحزمة والخناجر والقوارير الزجاجية، ومثل هذه الملاهي لم يعد يرتادها غير هؤلاء البقارة الذين لم يعد يستطيع أحد أن ينافسهم في مختلف الانتخابات التي تحولت إلى لعبة قمار!!!…

المقالات المنشورة في هذا الركن لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع.

كن أوّل من يتفاعل

تعليقات القراء تعبر عن رأيهم فقط، ولا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الموقع أو خطه التحريري.

فضلا.. الرجاء احترام الآداب العامة في الحوار وعدم الخروج عن موضوع النقاش.. شكرا.