زاد دي زاد - الخبر مقدس والتعليق حر

ملاحظة: يمكنك استعمال الماركداون في محتوى مقالك.

شروط إرسال مقال:

– النشر في “زاد دي زاد” مجّاني
– أن يكون المقال مِلكا لصاحبه وليس منقولا.
– أن يكون بعيدا عن الشتم والقذف وتصفية الحسابات والطائفية والتحريض.
– الموقع ليس ملزما بنشر كل المقالات التي تصله وليس ملزما بتبرير على ذلك.

التغريدات

هل سيُسقط ماكرون الجمهورية الخامسة؟

موسى توفيق
موسى توفيق

اقرأ أكثر

هل سيسقط ماكرون الجمهورية الخامسة، ويرفع يده عن مستعمرات فرنسا التي عانت طويلا من هيمنتها وتدخلها في شؤون مستعمراتها الداخلية، من بينها الجزائر، وتشريد شعوب مستعمرات أخرى من بينها مالي..
هل نتفاءل بهذا الماكرون وتأسيسه للجمهورية السادسة التي سوف تتصالح تاريخيا مع مستعمرات فرنسا؟..
أم أنه سوف يتعرض إلى ضغوطات داخلية وخارجية ولن يستطيع أن يقدم أي جديد؟

من لا يشكر الناس لا يشكر الله!

فيصل القاسم
فيصل القاسم

اقرأ أكثر

من لا يشكر الناس لا يشكر الله!
أزمة اللاجئين السوريين على الحدود بين الجزائر والمغرب يجب أن لا تكون مفتاحاً لبعض السوريين كي يهاجم الجزائر ويكيل لها الشتائم، فعلى الرغم من أن النظام هناك يدعم بشار الكيماوي علناً إعلامياً ونفطياً وعسكرياً، إلا أن الحكومة الجزائزية والشعب الجزائري تحديداً كان كما هو معروف دائماً في غاية الكرم وحسن الضيافة مع اللاجئين السوريين. وقد كانت الجزائر مشكورة من بين دول قليلة رحبت باللاجئين السوريين ووفرت لهم سبل الحياة الكريمة بعيداً عن المخيمات.
وحتى موضوع اللاجئين السوريين على الحدود كان فيه الكثير من الأخذ والرد، وليس صحيحاً بالمطلق أن السلطات الجزائرية قامت بطرد لاجئين سوريين من أراضيها كما نقلنا أمس عن أحد المواقع السورية، بل يبدو أن الأمر برمته يتعلق بالخلافات السياسية بين المغرب والجزائر، فوقع اللاجئون العالقون ضحية خلاف سياسي لا ناقة لهم فيه ولا جمل.
لهذا يجب ألا ننسى كل ما قدمه الأخوة في الجزائر لللاجئين السوريين بسبب ما حدث لخمسة وخمسين لاجئاً على الحدود بين الجزائر والمغرب.
ومن لا يشكر الناس لا يشكر الله.

تعلموا من “مستعمر الأمس” احترام خيار الشعب!

Smail Tellai
Smail Tellai

اقرأ أكثر

تعلموا من "مستعمر الأمس" أن تحترموا خيار الشعب!
أكثر ما يشدني في الانتخابات الرئاسية الفرنسية، حلم يسكنني بأن يتعلم صناع القرار في الجزائر من مستعمر الأمس كيف نحترم الشعب ونسمح للجزائريين أن يحلموا بيوم تحترم فيه الإرادة الشعبية، ونختار رئيسا باسم الكفاءة والنزاهة والشرعية الشعبية، لا باسم الشرعية الثورية؛ ولا باسم الجهوية، ولا باسم شرعية المؤسسة العسكرية.
..هل تعتقدون أن ذلك ممكن؟!

مليونيرات الجزائر العاصمة 2017

Hamid Rouaba
Hamid Rouaba

اقرأ أكثر

مليونيرات الجزائر العاصمة 2017
كشف مكتب الدراسات البريطاني، نيو ورلد ويلث، ومصرف أفرازيا بنك، أن عدد المليونيرات في الجزائر العاصمة وحدها بلغ 1900 مليونيرا.
شرح:
المليونير هو من تبلغ ثورته الشخصية أكثر من مليون دولار.
تفصيل:
مليون دولار هو 200 مليون دينار تقريبا، وهو بالسنتيم كما يحسب عموم الناس عندنا 20 ألف مليون.

إن المساجد لله

Lahiani Otman
Lahiani Otman

اقرأ أكثر

إن المساجد لله
المساجد بيوت الله يعبد فيها الله وليست منابر للدعاية السياسية، الحكومة التي أفلس جيبها وضاق خناقها، تملي على الأئمة حروفها، وتعيد المساجد الى سالف دورها الاشتراكي، والأئمة الى العهد الستازي.
الحكومة التي أنبتت الفتنة في كل حي وشارع، فأشاعت الفساد وكافأت فسادها، والسلطة التي تأسست على اختلاس المال العام وتزوير الانتخابات، وخربت المدرسة والانسان، وأتلفت الحرث فما صارت الأراضي الزراعية تعطي القمح ولا النخل يثمر بالبلح ولا البحر يعطي سمك، تحث الأئمة على التحذير من الفتنة... هل توجد فتنة أكبر مما فعلته السلطة بالبلد.
حكومة محمد عيسى.. لا أخلاق محمد ولا حكمة عيسى

الغرب ينعي دولة أتاتورك

Ahmed Mansour
Ahmed Mansour

اقرأ أكثر

هذه هي حقيقة الفهم الغربي لما قام به أردوغان بعيدا عن الاتهامات الشكلية بأنه سيقيم نظاماً قمعياً لا يمكن أن يقبل به الشعب التركي،
وكانت خطوة أردوغان صبيحة الاستفتاء بزيارة قبور الصحابي الجليل أبي أيوب الأنصاري ومحمد الفاتح فاتح القسطنطينية والسلطان سليم السابع من سلاطين آل عثمان الذي قمع الصفويين وكاد يقضي عليهم،
ثم قام بزيارة قبور كل الذين حاولوا تغيير النظام العلماني طوال القرن الماضي عدنان مندريس ونجم الدين أربكان وتورجوت أوزال ليؤكد أن العودة بتركيا لهويتها الإسلامية وأن هذه إحدى أهم نتائج الاستفتاء كما فهمه الغربيون.

الدين والسياسة!

Bourouina Fatiha
Bourouina Fatiha

اقرأ أكثر

استنجاد السلطة بالمساجد والعلماء والأئمة والمشايخ لحث الناس على المشاركة في التشريعيات،
هو إقرار علني بفشل السياسيين في إقناع المواطنين بجدوى البرلمان،
واعتراف صريح بدور الدين في الحياة السياسية
من قال إن الدين لا علاقة له بالسياسة؟
من قال إن الدين مسألة شخصية؟!

أي نظام أحسن للأتراك؟

منصف المرزوقي
منصف المرزوقي

اقرأ أكثر

أي نظام أحسن للأتراك؟ البرلماني أو الرئاسي؟ ليس لأحد الحق في الردّ باستثناء الأتراك أنفسهم و''أهل مكة أدرى بشعابها''.
ما يهمني كديمقراطي إن أكثر من ستين مليون تركي ذهبوا لمراكز الانتخاب... أن النصر لم يكن بالتسعة والتسعين في المائة المعروفة في بلدان ما قبل الربيع العربي... أن هذا اليوم هو ردّ بالضربة القاضية على ذلك اليوم من شهر جويلية الماضي الذي حاول فيه البعض فرض إرادتهم على الشعب بالدبابات وها هو الشعب يهزمهم مرّة ثانية بصناديق الاقتراع.
هنيئا للشعب التركي بديمقراطيته الحية الوثابة
هنيئا للأحزاب الثلاثة بالانتصار في الاستفتاء
هنيئا للرئيس أردوغان هذا النصر الجديد
أصدق التمنيات لإخوتنا الأتراك لينجحوا في تثبيت الديمقراطية وتطويرها وتفادي إي انزلاق في ميدان حقوق الانسان الذي لن يسرّ إلا المتربصين والحاقدين .
منصف المرزوقي

استفتاء تركيا

Rabehi Lakhdar
Rabehi Lakhdar

اقرأ أكثر

أتدرون لماذا النظام العربي قلق من انتخابات تركيا ؟
نسبة التأييد التي تصل إلى 50 بالمائة فقط أو تفوتها قليلا
هي ما يزعج !
كيف لرئيس دولة حزبه مسيطر ولا يزوّر ؟!
لأنّ النّظام العربي تعوّد على الرقم المقدّس 99 بالمائة !
الذي يحقّقه بالتزوير الفاضح !
الديمقراطية تنتصر في تركيا يا عرب
ألا تبصرون ؟

ضباع أمريكا تنهش الأموات فقط

Yacine Bougherara
Yacine Bougherara

اقرأ أكثر

ضباع أمريكا تنهش الأموات فقط... "أفغانستان... سوريا"
لا توجد امبراطورية جبانة كالولايات المتحدة مهما كان الضبع الذي يحكمها!!!
ضربت سوريا وأفغانستان... غير أنه حينما يتعلق الامر بايران وكوريا الشمالية... فلن يزيد الأمر عن بعض التهديدات... فهم أجبن من ذلك.