زاد دي زاد - الخبر مقدس والتعليق حر

ملاحظة: يمكنك استعمال الماركداون في محتوى مقالك.

شروط إرسال مقال:

– النشر في “زاد دي زاد” مجّاني
– أن يكون المقال مِلكا لصاحبه وليس منقولا.
– أن يكون بعيدا عن الشتم والقذف وتصفية الحسابات والطائفية والتحريض.
– الأولوية في النشر للمقالات غير المنشورة سابقا في مواقع أو منصات أخرى.
– الموقع ليس ملزما بنشر كل المقالات التي تصله وليس ملزما بتقديم تبرير على ذلك.

التغريدات

تبون وفرنسا!

Bahri Hamri
Bahri Hamri

تبون الوجه الآخر للدولة العميقة وهو استمرار لحكم العصابة ورقم تعول عليه فرنسا في الحفاظ على ديمومة مصالحها..

النائب الفرنسية

Lahiani Otman
Lahiani Otman

اقرأ أكثر

المتحدث باسم الحكومة: "أطراف ساعدت النائب الفرنسية على الدخول والوصول إلى الجزائر"..
لا يصلح هذا التصريح حتى لكي يكون ضمن نص مسرحي، هل اشترت ماتيلد التأشيرة من سوق بارباس وقطعت البحر في قارب هجرة سرية معاكسة، أم حصلت على التأشيرة من السفارة ودخلت من المطار الدولي..؟
كثير من المسؤولية وقليل من الجد حتى لا تُضحك علينا صحافة أمم وتسخر..

البوتفليقية

Hocine Boulahia
Hocine Boulahia

اقرأ أكثر

خيانة الشعب أن يرأسه مجددا مرشح متحزب باسم أيا من أحزاب دعم ومساندة العهدات البوتفليقية التي دمرت الجزائر...!!؟

فضيلة الفاروق

فضيلة الفاروق
فضيلة الفاروق

اقرأ أكثر

في مثل هذا اليوم قضيت آخر يوم لي في العاصمة الجزائر، تجوّلت في شوارعها سنة 1995 وكانت كئيبة، هادئة، رمادية مثل أي أم مفجوعة في أبنائها...
كانت بالصدفة الذكرى السابعة لإنتفاضة 88...
في اليوم التالي كنت متوجهة إلى بيروت...
لن أنسى بكائي لمدة أربع ساعات كاملة وأنا صامتة تماما خلال رحلتي إلى بيروت.
لم يكترث أحد لبكائي حتى مضيفة الخطوط الجوية الجزائرية طلبت منها ماء فرمقتني بنظرة حادة وقالت لي: ماشي ضرك!!! لا تعليق...
اليوم تحل الذكرى ال 24 علي لتلك الرحلة التي اقتلعتني كما تقتلع شتلة من أرضها ولا شيء تغير في الجزائر...
لا يزال أبناؤها يحلمون بيوم أفضل لا يجيء...
لا تزال الطائرات تحمل أدمغة للمهجر، مع خدمات قمة في البؤس كأنها تقول لنا: تلفة روحو و ما تولوش...

قائد الأركان

Merouane Lounnas
Merouane Lounnas

من يصدق اشاعة تنحية قائد الأركان يشبه تماما من كان يصدق الإشاعات التي كانت تميت بوتفليقة في الشهر ثلاثين مرة.

التدخل الأجنبي!

نصرالدين قاسم
نصرالدين قاسم

اقرأ أكثر

رفض التدخل الأجنبي ليس شعارا ولا خطابا ولا قرارا ولا حتى موقفا، هو الحرص على عدم توفير أسبابه لأننا لسنا بمعزل عن العالم..

الانقلاب!

إبراهيم قارعلي
إبراهيم قارعلي

أنصار،
مدنية،،
ليس عسكرية..
تراهن على الانقلاب!!!...

حمروش!

Abdelhamid Athmani
Abdelhamid Athmani

اقرأ أكثر

حمروش: أنا لا أكذب على الشعب.. لكن يبقى الباب مفتوحا... ولن أتردد في إنقاذ الجزائر لو تتوفر الظروف... فهل الرجل يطلب ضمانات أقوى؟

الانتخابات هي الحل!

حاتم غندير
حاتم غندير

اقرأ أكثر

لا خروج من عنق الزجاجة إلا بالانتخابات.. وإن كانت منقوصة المصداقية هذه قناعتي.
لكن للأسف كل المترشحين حتى الآن (لا اتحدث عن المهرجين) لا يحملون مشروعا حقيقيا للانتقال بالمجتمع ديمقراطيا واقتصاديا، الكل جاء يصفي حساباته إما مع أشخاص أو أحزاب أو مع التاريخ والماضي.. لا أحد يعنيه المستقبل!!

5 أكتوبر!

Lahiani Otman
Lahiani Otman

اقرأ أكثر

بعد 31 سنة من أكتوبر.. مازال الجزائريون في خضم سؤال الديمقراطية وببابها مع نفس الميكانيكا الصدأة للحكم وبنفس القدر الضئيل من الحريات..