زاد دي زاد - الخبر مقدس والتعليق حر

رسالة

❣️ تهنئة: فريق زاد دي زاد يهنئ الشعب الجزائري بمناسبة الاحتفال بالذكرى الـ 58 لعيدي الاستقلال والشباب.. رحم الله شهداءنا الأبرار وكل عام والجزائر بخير 🌺

ملاحظة: يمكنك استعمال الماركداون في محتوى مقالك.

شروط إرسال مقال:

– النشر في “زاد دي زاد” مجّاني
– أن يكون المقال مِلكا لصاحبه وليس منقولا.
– أن يكون بعيدا عن الشتم والقذف وتصفية الحسابات والطائفية والتحريض.
– الأولوية في النشر للمقالات غير المنشورة سابقا في مواقع أو منصات أخرى.
– الموقع ليس ملزما بنشر كل المقالات التي تصله وليس ملزما بتقديم تبرير على ذلك.

وزارة الدفاع: لم ننحّ قيادات وسنلاحق أبواق الإشاعة

وكالة الأنباء الجزائرية القراءة من المصدر
وزارة الدفاع: لم ننحّ قيادات وسنلاحق أبواق الإشاعة ح.م

فندت وزارة الدفاع الوطني، السبت، الإشاعات التي راجت حول تنحية وتوقيف عدد من القيادات المركزية و إطارات عليا بالجيش الوطني الشعبي، الصادرة عن "أبواق لم تعجبها التغييرات التي باشرها رئيس الجمهورية، القائد الأعلى للقوات المسلحة، وزير الدفاع الوطني".

فندت وزارة الدفاع الوطني، السبت، الإشاعات التي راجت حول تنحية وتوقيف عدد من القيادات المركزية و إطارات عليا بالجيش الوطني الشعبي، الصادرة عن “أبواق لم تعجبها التغييرات التي باشرها رئيس الجمهورية، القائد الأعلى للقوات المسلحة، وزير الدفاع الوطني”.

و جاء في بيان وزارة الدفاع الوطني “تداولت بعض المواقع الإلكترونية ووسائط التواصل الاجتماعي يوم أمس، الجمعة 17 أفريل 2020، معلومات مغلوطة وإشاعات حول تنحية وتوقيف عدد من القيادات المركزية وإطارات عليا بالجيش الوطني الشعبي” مؤكدة أنها “تفند قطعيا هذه الدعايات المغرضة الصادرة عن أبواق ومصالح لم تعجبها التغييرات التي باشرها السيد رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة وزير الدفاع الوطني”.

و اعتبرت الوزارة هذه الإشاعات “محاولة يائسة لبث البلبلة وزرع الشك في صفوف الجيش الوطني الشعبي الذي سيظل الحصن المنيع الذي يحمي بلادنا من كل المؤامرات والدسائس”.

وإزاء ذلك، سجلت وزارة الدفاع الوطني استنكارها و”بقوة” لهذه الممارسات “الدنيئة”، مشددة على أنها “ستتخذ الإجراءات القانونية المناسبة لمتابعة مروجي هذه الحملة وتقديمهم أمام العدالة لوضع حد لمثل هذه الحملات التضليلية والتحريضية للرأي العام”.

ومن جهة أخرى، تؤكد وزارة الدفاع الوطني أن “كل القرارات التي تتخذ في هذا الإطار يتم التعامل معها إعلاميا بكل الشفافية المطلوبة ويتم إطلاع الرأي العام بها في الوقت المناسب”، مثلما جاء في البيان.

كن أوّل من يتفاعل

تعليقات القراء تعبر عن رأيهم فقط، ولا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الموقع أو خطه التحريري.

فضلا.. الرجاء احترام الآداب العامة في الحوار وعدم الخروج عن موضوع النقاش.. شكرا.