زاد دي زاد - الخبر مقدس والتعليق حر

ملاحظة: يمكنك استعمال الماركداون في محتوى مقالك.

شروط إرسال مقال:

– النشر في “زاد دي زاد” مجّاني
– أن يكون المقال مِلكا لصاحبه وليس منقولا.
– أن يكون بعيدا عن الشتم والقذف وتصفية الحسابات والطائفية والتحريض.
– الأولوية في النشر للمقالات غير المنشورة سابقا في مواقع أو منصات أخرى.
– الموقع ليس ملزما بنشر كل المقالات التي تصله وليس ملزما بتقديم تبرير على ذلك.

نقائص بالجملة في جناح الحج والعمرة بمطار الجزائر

نقائص بالجملة في جناح الحج والعمرة بمطار الجزائر ح.م

"المحطة 3" في مطار الجزائر الدولي مخصصة لرحلات الطيران العارض أو المؤجر والحج بسعة مليون مسافر والتي يتم استغلالها من قبل الخطوط الجوية الجزائرية، بقيت خارج حسابات الخدمة بسبب المشاكل التي يواجهها المسافرون والتي طالت حتى ذويهم.

فبغض النظر عن ما يحدث في الداخل فإن سوء التسيير في المحيط الخارجي للمحطة بدا واضحا.

ففي ليلة 27- 12-2019 بقي جمع غفير بانتظار ذويهم وأحبابهم العائدين من البقاع المقدسة في رحلة عمرة، وتحولت ساعات الانتظار إلى معاناة حقيقية بسبب بقائهم خارجا في ظروف سيئة، فدرجة الحرارة كانت منخفضة جدا، مع غياب المرافق فدورات المياه غير موجودة، ولا محلات لبيع الطعام أو المياه المعدنية وكذا غياب الكراسي والمسافة طويلة بين حظيرة موقف السيارات والمحطة التي أوصدت أبوابها بإحكام وتركت الجميع خارجا بما فيهم الأطفال والمسنين، زد عليه تعامل الموظفين وغياب الاحترام والاهتمام مع تجاهل تام من قبل المسؤولين لشكاوى المواطنين مما سبب حالة تذمر كبير وفوضى.

zoom

فهل تم إقصاء زوار محطة المعتمرين والحجاج من خدمات المطار الحديث الذي وصف بالانجاز العصري وقدرت طاقة استيعابه 10 ملايين مسافر، أم أنهم سينتظرون إلى غاية سنة 2028 لانطلاق الأشغال كما هو مخطط لهدم هذا الجناح وضمه إلى الوعاء العقاري المزمع تجسيده على القطع الأرضية الواقعة جنوب المطار.

فعلى الجهات المسؤولة التدخل لإيقاف هذه التجاوزات التي جعلت فرحة استقبال المعتمرين والحجاج إلى معاناة وإهانة مع أن المحطة تابعة لشركة وطنية بموظفين يحظون بمرتبات عالية وامتيازات عديدة غير متوفرة في باقي القطاعات فلماذا الخدمات غائبة والمعاملة سيئة بين التسيب والإهمال.

zoom

zoom

المقالات المنشورة في هذا الركن لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع.

1 تعليق

تعليقات القراء تعبر عن رأيهم فقط، ولا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الموقع أو خطه التحريري.

  • تعليق 7079

    Said

    انا كنت حاضر .كارثة بمعنى الكلمة.حسبنا الله ونعم الوكيل فيهم

    • 2

فضلا.. الرجاء احترام الآداب العامة في الحوار وعدم الخروج عن موضوع النقاش.. شكرا.