زاد دي زاد - الخبر مقدس والتعليق حر

ملاحظة: يمكنك استعمال الماركداون في محتوى مقالك.

شروط إرسال مقال:

– النشر في “زاد دي زاد” مجّاني
– أن يكون المقال مِلكا لصاحبه وليس منقولا.
– أن يكون بعيدا عن الشتم والقذف وتصفية الحسابات والطائفية والتحريض.
– الأولوية في النشر للمقالات غير المنشورة سابقا في مواقع أو منصات أخرى.
– الموقع ليس ملزما بنشر كل المقالات التي تصله وليس ملزما بتقديم تبرير على ذلك.

موسيقى وكسكسي جزائري في قلب الأمم المتحدة

وكالة الأنباء الجزائرية القراءة من المصدر
موسيقى وكسكسي جزائري في قلب الأمم المتحدة ح.م

تراث جزائري في قلب مقر الأمم المتحة بنيويورك

احتضن مقر الأمم المتحدة بنيويورك يوم الجمعة الماضي أياما إعلامية حول الجزائر ميزتها تظاهرتين ثقافيتين من شأنهما التعريف بالموسيقى وفن الطبخ الجزائريين بالولايات المتحدة.

وشكلت هذه التظاهرة، التي هي الأولى من نوعها في عاصمة الثقافة الأمريكية، فرصة للاحتفال بفن الطبخ الجزائري خلال مأدبة غداء نظمت بمقر الأمم المتحدة.

وجمعت هذه المأدبة التي أعد أطباقها الطباخ بن سليمان محمد قرابة 300 ضيف منهم دبلوماسيين وأفراد من الجالية الجزائرية والأمريكية من خلال تقديم أكلات متنوعة تندرج ضمن تراث فن الطبخ الجزائري والتي تمكن الضيوف من الاطلاع عليها و تذوقها.

وخلال الفترة المسائية نظم حفل موسيقي عقب هذه المأدبة بمقر الامم المتحدة نشطه مالك المالوف سليم فرقاني الذي كان مرفقا بالفرقة الأندلسية مزغنة.

وميز اليوم الثاني من هذه التظاهرة نشاطات أخرى منها معرض للمنتجات الحرفية وعروض لفن الطبخ الجزائري مع تذوق منتجات محلية (تمر وكسكسي وزيت الزيتون…)، حيث راهن المنظمون على نجاح هذه التظاهرة التي من شأنها فتح آفاق جديدة بغية اعادة تنظيم مستقبلا و بطريقة منتظمة لهذا النوع من التظاهرات وفي نطاق أوسع يشمل على وجه الخصوص الجانب الاقتصادي.

ولدى افتتاح الأيام الإعلامية هذه، نوه الممثل الدائم للجزائر لدى الامم المتحدة السيد صبري بوقادوم بثروات الجزائر وتنوع التراث الثقافي الجزائري، مشيرا الى أهمية البعد الثقافي في الحوار بين الأمم.

وأعلن السفير عن الاحتفال لأول مرة باليوم العالمي للعيش معا في سلام يوم 16 ماي المقبل المؤسس من قبل الامم المتحدة في ديسمبر بمبادرة من الجزائر.

كن أوّل من يتفاعل

تعليقات القراء تعبر عن رأيهم فقط، ولا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الموقع أو خطه التحريري.

فضلا.. الرجاء احترام الآداب العامة في الحوار وعدم الخروج عن موضوع النقاش.. شكرا.