زاد دي زاد - الخبر مقدس والتعليق حر

رسالة

❣️ تهنئة: فريق زاد دي زاد يهنئ الشعب الجزائري بمناسبة الاحتفال بالذكرى الـ 58 لعيدي الاستقلال والشباب.. رحم الله شهداءنا الأبرار وكل عام والجزائر بخير 🌺

ملاحظة: يمكنك استعمال الماركداون في محتوى مقالك.

شروط إرسال مقال:

– النشر في “زاد دي زاد” مجّاني
– أن يكون المقال مِلكا لصاحبه وليس منقولا.
– أن يكون بعيدا عن الشتم والقذف وتصفية الحسابات والطائفية والتحريض.
– الأولوية في النشر للمقالات غير المنشورة سابقا في مواقع أو منصات أخرى.
– الموقع ليس ملزما بنشر كل المقالات التي تصله وليس ملزما بتقديم تبرير على ذلك.

من “الطمّاع” بوعقبة إلى الملاك الملهم

من “الطمّاع” بوعقبة إلى الملاك الملهم ح.م

سعد بوعقبة

أولا: تعيين عمار نعمي مسيرا لم يتم في جمعية عامة بل بالموافقة الفردية لكل واحد من الشركاء وأذكر أن محمد الصغير بن شريف تخوف من القضية وأنا الذي اقنعته بالتوقيع على قرار التعيين.. والرجل ما يزال حيا!

ولو لم أوافق أنا على القرار ما كنت تستطيع تمرره أبدا! وحكاية التعيين في جمعية عامة ابتدعتها أنت فيما بعد لتخليص نفسك من المتابعة القضائية من طرف فضيل لأنه هددك بتقديم شكوى إلى وكيل الجمهورية عن المخالفة القانونية التي ارتكبتها لوحدك بتعيين نفسك مسؤولا للنشر! وقمت بتذييل التوقيعات الفردية التي تمت لتعيين نعمي كمسير على أنها توقعيات حاضرين في جمعية عامة وهمية وافقت على تعنييك مسؤولا للنشر! هل يمكنأن تشرح للقراء لماذا تقول في محضر الجمعية العامة المزعومة أنك تنسحب من التسيير لتتفرع لمسؤولية النشر وفي نفس الوقت لا تتخلى عن التسيير الذي مارسته بالوكالة حتى ضياع الجريدة؟! هل هذا كذب على الجمعية العامة أم على القراء أم على العدالة؟! أم على الجميع؟!

ثانيا: حتى لو كان القصد كما تقول لتتفرغ لمسؤولية النشر لماذا طلبت من نعمي أن يكتب لك التوكيل بممارسة التسيير مرة أخرى وهو ما قمت به حتى تاريخ توقيف الجريدة ألا ترى أن حكاية التوكيل هي تحايل على قرار الجميعة العامة المزعومة؟ لماذا لم تمارس مسؤولية النشر وتترك التسيير لعمار نعمي؟! إذا لم يكن ما قلته أنا هو الحقيقة؟! لماذا تفضح نفسك بهذه الطريقة المؤسفة؟! كان الصمت أفضل لك!

ثالثا: هل يعقل أن يوافق علي فضيل على تنحيته من مسؤولية النشر في جمعية عامة ثم ينتفض عندما يسمع بحذف اسمه كمسؤول للنشر من لوغو الجريدة؟! ما أعرفه أن حكاية مسؤول النشر لم تطرح أبدا.

رابعا: لو كنت أعرف أنك تتمادى في تضليل الناس ما ذكرت هذه الحقائق التي حاولت نفيها بما يضرك أكثر فالقراء ليسوا أغبياء ويمييزون الصدق من الكذب.

خامسا: الحمد لله لم تجد شيئا ملموسا من “طمعي” فيك لتذكره للناس سوى أنني كنت أحتال عليك في الغذاء! وهو على أية حال أمر يعكس مستواك الحقيقي ! رغم أن الجميع كان يعرف كيف كنت تتأزم عندما لاتراني في الجريدة! فلا تتأسف عن ذكر هذه السخافات لأنك لاتملك غيرها! أتذكر أن الطماع الذي سلمك لحوت القرش، استشرته ذات يوم في قضية إعطاء 100 مليون سنتيما لهذا القرش سلفة لأن أحوال مؤسسته متأزمة ماليا وقلت لك وقتها لا تعطيه لأنه محتال ولن يرجعها لنا.. وخالفت رأيي وأعطيته المبلغ ربما لكي يوقع لك ما تشاء! وقلت له هناك المبلغ رغم أن بوعقبة ضد هذا الأمر! وبالفعل لم يرجع المبلغ إلى يومنا هذا! بل واستعمل الصك ضدك.. وقال أنه كان تسبيقا على كراء دار الشروق لرخصة الشروق اليومي لدار الإستقلال لمدة عامين.. وهذا الصك دليل على دفع ثمن الكراء.. وقدم القرش هذا الصك في وثيقة رسمية للعدالة تحمل صورة الصك! وعوض أن تستخدم هذا الموضوع ضده وتدخله السجن لأنه قام بكراء وثيقة رسمية (رخصة) عوض هذا رحت تنفي الأمر.. وأنت الذكي الهمام! الحقيقة هي أنكما من نفس الطينة وهذه هي المصيبة. مصيبة الشركاء الذين سبعتهم كما يسبع الذئب الغنم!.

سادسا: قل للناس أنك لم تدفع سنتيما واحدا في المشروع وأنت الذي تتهم الناس بالطمع وكنت دائما تقدم نفسك على أنك شاركت بـ 100 مليون .. وأخذت المبلغ مع الذين أخذوا مشاركتهم.. وعندما فحصنا الحساب البنكي لم نجد أثرا لمساهمتك.. وعندما واجهتك بالأمر قلت أنك أعطيتها سيولة للمحاسب؟! والمحساب صهرك ومن شاهدك بالذيب؟! هل يعقل أن نجد الأثر لكل مساهمات الأخوان إلا مساهمتك أنت؟! قل للناس لماذا كان عمار نعمي أول من أخذ مساهمته بطريقة سرية وبعد أشهر فقط من انطلاق الجريدة؟

سابعا: قل للناس أيضا أنك فكرت في عدم إدخال الإخوان في الموسسة بالنسبة لشركاء الدفعة الثانية وأنني عارضت مع بشير هذا الأمر بشدة.. وقلهم أيضا أنك عملت على إهانة الزميل حمروش إلى حد أنه كتب استقالته وقدمها وطلب أخذ المبلغ الذي ساهم به وينسحب من المؤسسة.. وقمت أنا بتمزيق الإستقالة وقلت له لو تنسحب سأنسحب معك! وقل لهم أيضا أنك أتيت بفتوى قانونية للشركاء استنادا للقانون التجاري وقلت لهم سنوجه لبوعقبة تهمة المساس بسمعة المؤسسة ونستولي على إسمه! فمن هو الطماع!

هذا الطماع الذي تتحدث عنه هو الذي أرجعك إلى الساحة الإعلامية.. ولو لاه ما كنت تستطيع حتى الدخول إلى دار الصحافة.. فما بالك بأن تصبح مديرا عليه. أنت على حق كنت مخطأ في.. ولكن كنت أيضا مخطئا في نفسك! وهذا هو الأخطر!

ثامنا: أما الدرس الذي أردت تقديمه لبشير في كيفية انشاء الصحف وتقصد به غيره فالقول لك وللقراء فقط بأن الفجر التي تتهكم عليها سبق وأن وسطت أنت الرجال كي تعمل فيها ورفضتك لأن الناس أصبحوا يعرفون من أنت؟!

الفجر الآن تساهم في صناعة الرأي العام بما تكتبه أفضل من الشروق في عهدك حين أصبحت شبشاقة إعلامية لمن يدفع أكثر! والفجر الآن مرجعا حتى للصحف الكبيرة في موضوع صحافة الرأي.. ولا تحتاج إلي أن يقييمها المعقدون مثلك بخلفية شخصية منك كالعادة! هل تريد أن أذكر لك من توسط لك عند الفجر ورفضتك؟!

تاسعا وأخيرا: شيء واحد قلته صحيحا وهو تعبير “من النكرة”! وحتى هذا أنا الذي أطلقته عليك وأنت مديرا للجريدة! أتذكر أنني كتبت في الشروق العربي مقالا حول اتحاد الكتاب العرب في الجزائر وأثار المقال ضجة لدى المثقفين في الخليج.. وكتب المهندس طولبي مراسل الشروق اليومي من الإمارات ما يفيد استياء الكتاب العرب مما كتبت أنا فقمت أنت بإضافة جمل إلى مقال طولبي تفيد بأنني عندما غادرت الشروق اليومي أصبحت محبطا وبائسا ويائسا وهائما على وجهي ولذلك كتبت أهاجم الكتاب العربَ وفهمت أنا أن تلك الجمل أضفتها أنت لمقال طولبي لأنها تحمل أمنياتك وعقدك نحوي، وقد أكد لي ذلك طولبي فيما بعد وهو حي يمكن أن يسأل واستعملت حق الرد وكتبت ردا تحت عنوان إلى “خسيس لبرانيس:! ولم ينشر الرد والزميل بشير حمادي يعرف هذه القضية جيدا.. وقلت في الرد أنني أكتب في صحيفة أسبوعية ويتحدث عني الناس في الخليج وأنت تكتب في (صحيفة كبيرة) ولايعرفك أحد.. لأنك نكره معرفة بالإضافة إلى صفة مدير ولست كاتبا! فمن هو البائس اليائس؟! والخلاصة: أنك لاتختلف عن فضيل في السلوك والغدر ولا تختلف عنه أيضا في الإحتيال والتضليل وحتى في قلة المهنية.. ألست أنت من تصور في حفل الشروق الأول في المكتبة الوطنية بالقشابة ونشر لنفسه 8 صور بالألوان في صفحة واحدة بعدد واحد؟! أنت مثله في كل شيء حتى في البهلوانية الإعلامية التي أعطيتنا فيها درسا! والقراء يلاحظون أنني لست مسؤؤلا عن نشر هذا الغسيل الوسخ لك ولغيرك لأن ردودي كلها كانت رد فعل عن استفزاز ضدي ألست أنت يا ملاك الصحافة المعربة ورائدها من بدأ حكاية حوارات الصحافة المثلية هذه في أسبوعية الخبر؟! وصرح بما صرح ضدي؟! أنا لم أهاجم أحدا بل دافعت عن نفسي.. ولا ألام إذا استخدمت في هذا الدفاع عن النفس سلاح الدمار الشامل! أو استخدام بعض الأسلحة المحرمة مهنيا.. وقد فعلت ذلك مضطرا وللضرورة أحكام!

أسف لملاحظات بعض القراء الذين قالوا لي أنني أشعر بالعظمة وأنني غير متواضع.. فقد تواضعت لهؤلاء فأصبحوا يكذبون علي جهارا نهارا.. ولذلك قررت أن لا أتواضع لهم ولا أسكت عن أي إساءة لي بعد اليوم.

الكل يعرف أنني طوال حياتي المهنية كنت بين الزملاء بين الصحف التي عملت بها ليس لي مكتبا خاصا وحتى أقصى المقالات كتبتها في سيارة وعلى مقود السيارة.

———————————-

طالع أيضا:

من النكرة عبد الله قطاف إلى الزميل بشير حمادي

من سعد بوعقبة إلى بشير حمادي

34 تعليق

تعليقات القراء تعبر عن رأيهم فقط، ولا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الموقع أو خطه التحريري.

  • تعليق 1340

    سماح

    يالسي سعد انت متاكد انك لن تسكت على اي اساءة وسترد؟
    تيقن اذن انك ستكون وجها مالوفا في هذا الموقع وستتعب يوما لانهم لن يملوا ولن تمل
    الاحسن ان تتركوا لنا صورة طيبة عليكم جيعا وكما يقول المثل الي فات مات
    فافيدونا وادفنوا ماضيكم بعيدا عن قبورنا لانكم قتلتمونا بسماطتكم
    انشرواااااااااااااااا

    • 0
  • تعليق 1345

    لماذا يسكتون

    هؤلاء لماذا يسكتون ؟
    علي فضيل عمار النعمي الحاج حمروس مصطفى هميسي سليمان جوادي ناصر بن عيسى سالم زواوي سعاد بلعون الصغير الشريف

    كل هؤلاء المؤسسون لماذا يسكتون ؟
    لماذا لا يلقوا بدلوهم في هذا البئر لتكتمل الحقيقة

    حتى لا يدعي بوعقبة انه يملك الحقيقة كاملة ، يدعي قطاف أنه يخفي الشمس وراء ظهره أو حتى بشير حمادي الذي يقول أنه غسل يديه من لوث هذا الموضوع..

    • 1
  • تعليق 1346

    شكرا سعد

    قد نختلف مع سعد كثيرا في بعض القضايا، لكن بصراحة عندما تستمع إليه تجده منعا لأبعد الحدود في كلامه
    وهنا في هذا الموقع تجده يتحدث بالوقائع والأرقام وبالتواريخ والدليل والبرهان عكس قطاف الذي لم يجد شيئا يتحدث عنه سوى من كان يدفع ثمن الغداء
    والله هانت وهزلت

    • 3
  • تعليق 1347

    مسرحية الشروق

    يتواصل عرض مسرحية الشروق على ركح موقع زد دي زد
    الممثلون
    سعد يوعقبة عبد الله قطاف بشير حمادي

    إنتاج
    زد دي زد
    2010

    !!!

    • 1
  • تعليق 1348

    طلب من بوعقبة ومن الموقع

    هل من الممكن أن ينشر لنا السيد بوعقبة نص الرد الذي كتبه بعنوان خسيس لبرانيس هنا في هذا الموقع لنعرف ماحاء فيها حسب إشارتك في هذا الرد
    شخصيا تملكتني رغبة جامحة للغطلاع على نص هذا المقال
    الذي أكيد سوف يبقى جزءا من تاريخ فصول الصراع حول الشروق

    أرجو الإستجابة لطلبي ورجاء من الموقع نشره

    • 2
  • تعليق 1349

    احتجاج

    والله لم يخيبني حدسي
    كنت أتوقع رد بوعقبة على قطاف
    ولهذا سبق وأن طلبت في تعليق سابق أن تكونوا عادلين يا إدارة الموقع
    كيف ينشر رد بوعقبة على قطاف بعد يومين فقط من نشر رد قطاف
    وكأن هذه نية مبيتة من طرفكم لكي لا يأخذ رد قطاف حقه من النقاش كاملا مثلما أخذ رد بوعقبة الأول حقه من النقاش كاملا

    أرجو التوضيح يا إدارة الموقع
    سلام

    • -2
  • تعليق 1350

    موقع فتنة

    أرجووووووكم اوقفوا هذه المهزلة التي تنشرونها على موقعكم الفتان

    • -3
  • تعليق 1351

    إلى بوعقبة وقطاف وحمادي

    أتصور أن فضيل حاليا مستلق على أريكته يقرأ تناطحكم وهو يقهقه ويحرك رأسه تحريكته المشهورة

    فهو المستفيد الأكبر من تناطحكم ومن بكائكم على أطلال الشروق

    لو كنت مكانكم لطبقت نظرية عدو عدوي صديقي
    لو كنت مكانكم لاتحدننا جميعا من اجل استرداد حقنا منه ثم بعد ذلك يكون كلام آخر

    أعتقدتكم أذكى من هذا بكثير
    دمتم تتناطحون ودام علي فضيل وإخوته عليكم يضحكون

    • -3
  • تعليق 1352

    على خطى قطاف

    مشى بوعقبة في هذا الرد على خطى قطاف
    حيث لم يذكر كلمة قطاف ولو كلمة واحدة
    بعدما وجد أن هذا الأخير لم يذكر كلمة بوعقبة مرة واحدة في رده

    لهذه الدرجة بلغت هوة الخلاف بينكم ؟

    • 1
  • تعليق 1356

    صحفية كرهت مهنة الصحافة

    هل انتم اعلاميون ام عصابة ؟؟؟
    اتهمامات متبادلة و قصف متبادل بين اشخاص كنا نعنبرهم قدوتنا في الصحافة
    و الله كرهتوني في الصحافة

    • 0
  • تعليق 1355

    مضحك

    تضحكني يا سيد سعد عندما تقول جريدة الفجر جريدة رائدة فيما تكتبه وخاصة في صحافة الرأي..
    قد تكون ماتكتبه أنت جيدا سواء مضمونا أو أسلوبا..
    لكن صدق أو لا تصدق لا تكاد تجد من يشتري هذه الجريدة
    أو لا تكاد تجدها في الأسواق أصلا

    • -3
  • تعليق 1357

    م.م

    أساندك على طول الخط يا سيد سعد بوعقبة عندما تقول أنك لن تتواضع مجددا ولن تسكت عن حقك
    لأننا بكل صراحة نحن الجزائريون لانحن من ينحني لنا تواضعا ونحسبه ركوعا او تذللا

    الجزائريون حلهم الوحيد هو العصا وأن تنزلهم منازلهم الحقيقية.
    أما التواضع فيكون مع الأشخاص الذين يحترمون أنفسهم.

    • 3
  • تعليق 1354

    إلى إدارة الموقع

    إلى إدارة الموقع
    أتصور أن الغخوة شركاء الشروق السابقون لن يتوقفوا عن هذه المعركة، وسوف يغرقون في دوامة هذا يتكلم والىخر يرد.

    لهذا نهيب بكم أن تتدخلوا وتقفوا الامر فقد أخذ أكثر من حقه
    فنحن بحاجة إلى قراءة أمور أخرى في موقعكم المحترم، أو على الأقل مناقشة قضايا أخرى غير قضية الصراع على الشروق الذي أصبح كتابا مفتوحا للجميع..
    وأنا شد الزملاء بوعقبة وقطاف وغيرهم أن يتوقفوا عن نشر غسيلهم في هذا الموقع وغيره
    وأن يتحفونا بمقالاتهم الجيدة التي كنا نستمتع بقراءتها أيام شروق الرأي.

    تقبلوا خالص تحياتي

    • 0
  • تعليق 1358

    ملاحظ

    من يوم لآخر أكتشف أن علي فضيل أذكى منكم جميعا

    هو الرابح الوحيد من معركتكم هذه

    • -2
  • تعليق 1359

    شروقي أصيل

    لماذا لم تنشروا تعليقاتي يا زاد دي زاد ؟

    موقع خردة يدعي أنه محترف
    ألم تقولوا لنا أن التعليق حر ؟

    • -2
  • تعليق 1353

    محمد/ن صحفي مخضرم/عنابة

    والله عندما اقرأ هذه المهاترات الدونكيشوتية أحمد الله ان الشروق اليومي تخلصت من هذه النماذج الصحفية التعيسة و الفاشلة مهنيا و …
    و الدليل ان الشروق عندما تخلصت من هؤلاء الفاشلين تحسنت و تطورت و سطع نجمها محليا و عربيا و اصبحت الجريدة الاولى في الجزائر و العالم العربي,, اما هؤلاء فبعد ان لفظتهم الشروق انطفأوا و عادوا كما كانوا نكرات غير معرفة..
    الشروق هي التي خدمتهم و جعلت منهم صحفيين معروفين و ليس العكس..اعطونا مثالا واحدا لأحد هؤلاء الفاشلين استطاع ان يؤسس مشروعا اعلاميا ناجحا سواء قبل تأسيس الشروق اليومي أو بعد ان تخلصت منهم… الفضل كل الفضل يرجع للشروق و لصاحبها علي فضيل الذي اثبت انه اكثر مهنية وذكاء و اخلاقا..
    قتلتكم الغيرة و الحسد و الحقد فأطلقتم العنان لألسنة الزور و الكذب و البهتان و والحقيقة يعرفها كل من كان يشتغل في الشروق..

    • -3
  • تعليق 1360

    إلى الأستاذ سعد بوعقبة

    أحييك تحية الرجال
    كل يوم يزداد احترامي لك بسبب شجاعتك التي قل ما نجدها في عصر الإنحطاط الإعلامي هذا

    كما أن ردك لم يكن يركز على الإساءة للأشخاص بقدر ماكان يركز على ذكر الحقائق والوقائع والعودة إلى شريط الأحداث

    أتمنى أن يلتزم جميع الزملاء بهذه الطريقة في الردود حتى يستفيد الجميع
    وشكرا لهذا الموقع على فكرة المواجهات الإعلامية

    • 3
  • تعليق 1365

    الطماع والمحتال والتمساح !!!

    شخصيا كنت محتارا في رد قطاف من هو المقصود بوصف الطماع ومن المقصود بوصف المحتال، وهاهو بوعقبة يوضح لي الصورة بانه هو المقصود بوصف الطماع بمعنى أن المحتال هو علي فضيل، ولكن بقى عن أعرف فقط من يقصد قطاف بالتمساح ؟

    • 3
  • تعليق 1366

    امض يا بوعقبة

    أسف لملاحظات بعض القراء الذين قالوا لي أنني أشعر بالعظمة وأنني غير متواضع.. فقد تواضعت لهؤلاء فأصبحوا يكذبون علي جهارا نهارا.. ولذلك قررت أن لا أتواضع لهم ولا أسكت عن أي إساءة لي بعد اليوم.

    ——————-
    امض وروح الشروق الأولى معك يا بوعقبة

    • 3
  • تعليق 1367

    إدارة الموقع – إلى صاحب التعليق رقم 15

    تحية طيبة وبعد
    شكرا على وصفك للموقع

    ثانيا
    التعليق حر فعلا، لكن السب والشتم والتهديد غير مسموح بهم وخاصة باسمك المستعار هذا

    تحياتنا
    إدارة الموقع

    • 3
  • تعليق 1362

    طارق ر

    تحياتي الحارة أستاذ سعد …. إضرب بيد من حديد.

    • 3
  • تعليق 1369

    حسينة

    *كيف تردون على عمود (جمال لعلامي)الذي وصفكم بالفاشلين والمحبطين وبالجراثيم التي تختفي وراء أسماء مستعارة .
    مارأيك في الحملة التي يشنها جمال لعلامي على موقعكم الالكتروني ؟وكيف تردون عليها ؟

    • -1
  • تعليق 1371

    إلى إدارة هذا الموقع

    نشكرك على الرد على المعلق رقم 15

    يا حبذا لو كنتم تنشرون هذه التعليقات حتى يكشفهم الناس على حقيقتهم
    يكشفهم الناس على حقيقة مستواهم اللغوي والأخلاقي

    إن مساحة الحرية الموجود على موقعكم الرائع لا يوجد نصفها في مواقع صحف أمثال هؤلاء الذين لا ينشرون سوى التعليقات التي تشكرهم وتلمعهم
    اما التي تنتقدهم فمحلها زبالة المهملات
    شكرا

    • 3
  • تعليق 1375

    إدارة الموقع – إلى حسينة صاحبة التعليق رقم 22

    تحية طيبة وبعد

    نشكرك على اهتمامك بالموقع
    ونقول لك نحن لسنا معنيين بالرد على عمود الزميل جمال لعلامي الذي نشره في زاوية حق الرد اليوم بجريدة الشروق اليومي تحت عنوان : “الثأر وجنون البقر !”، لأنه لم يكن يتحدث أصلا عن موقعنا..
    بل الواضح أنه يقصد الأشخاص الذين يقفون وراء حساب تم فتحه على شبكة الفايسبوك..
    نحن لا ناقة لنا ولا جمل في هذا الموضوع، وعندما أنشأنا هذا الموقع لم يكن ابدا مجهول الهوية بل أسماء مؤسسيه منشورة على الموقع.
    http://www.www.z-dz.com/z/about_us.html

    تقبلي خالص تحياتنا
    فريق زاد دي زاد

    • 0
  • تعليق 1381

    كمال د

    الآن أستطيع أن أـقول كم هي محترمة الصحافة المفرنسة لدينا ، مهما كانت وجهة نظر سعد الذي اشقى الصحافة العربية وشلته التي يتصارعون على مال الناس، ومرة أخرى أتأكد كم ذكي علي فضيل بصمته، وكم هو ذكي لانه خرجكم ” قع تيرو ” فمثلكم لا يصلح لأن يكون في الصحافة أنت يا سعد وقطاف والذي تقذفه الآن مثل الضراير يتصارعن على الصراير الفارغة ويخدع ليامكنم ولي يقرالكم

    • 1
  • تعليق 1385

    سليم ب

    للأسف اذا عربت خربت…..بربكم ماذا تنتظرون من جريدة المراهقين المسماة الشروق ؟؟؟؟
    تحسا الصحافة المفرنسة ..احترافية صدق موضوعية
    من دون نسيان جريدة الخبر و بدرجة أقل الفجر..

    • 3
  • تعليق 1387

    عدلان

    السلام عليكم و رحمة الله…
    أخي سعد,لقد رحمك الله بعملك بجريدتك “الفجر”,فقلي برب العالمين ما الذي ستناله من العمل في جريدة “الشرور” ؟؟؟ إعمل مرتاحا في جريدة يحيط بك فيها أناس أصحاب مبادئ و أخلاق و لاتكترث لما يجري في جريدة قصتها مثل مسلسل “وادي الذئاب”…لن يطول الزمن و ستختفي هاته الجريدة عن الوجود,لأن ما بني على باطل فسيزول بسرعة أكبر من التي تطور بها….

    • 3
  • تعليق 1407

    صحفية

    تحياتي لكم جميعا لا احد ينكر ان بوعقبة هو من اسس الشروق وله الفضل الكبير في رواجها سابق فحقيقة الشروق الان ان تاكل صحفها ولا تبيع اذهبو الى مخازن المبيعات التي ترد كلها تذهب لصناعة كراطين البيض اما على فوضيل فمن لا يعرفه فهو من كان يعمل في جريدة المساء واشتخر بفضوليات اي تعليقات ساخرة تعرف بها المجلات الصفراء وهو حقيقة الشروق اليوم
    الشروق اليوم تستمر في صحافياتها والفاهم يفهم اقصد البنات وليس الرجال
    الشروق اليوم ليست التي اسس لها بوعقبة امس لا احد يتمكر ان بوعقبة يعرف مصالحه جيدا لمكن نتفق جميعا ان رجل وصنع الشروق
    انشاء الله تعود لك يوما
    ارجو ان ينشر تعليقي
    الة الصحفي المخضرم من عنابة
    الناس مع الواقف

    • 2
  • تعليق 1490

    إدارة الموقع: توضيـــــــــــــــــــــــح

    تحية طيبة للجميع
    هذا التوضيح موجه بصفة خاصة إلى الزملاء والقراء الذين وقعوا تعليقاتهم بالأسماء التالية:
    الكاشف، شروقي حقيقي، قل الحق ولو كان مرا، سمير الشروقي، محمد الجزائري، عبد القادر، صحافي مراقب، إبن الشروق العربي، ملاحظ، شاهد عيان، ظهر الحق وزهق الباطل، كشف الحقيقة في خبايا النيران الصديقة…

    ونقول لجميع هؤلاء الذين نعتذر لعدم نشر تعليقاتهم، نقول لهم أن هناك فرق بين التعليق وحق الرد، التعليق سوف يبقى حرا بالفعل لكن دون أن نسمح بنشر آراء بمحتويات مخالفة لسياسة النشر بالموقع.
    وإذا كان الأمر يتعلق بالحق في الرد، فما على هؤلاء سوى مراسلة الموقع بأسمائهم الحقيقية وسوف ننشر لهم ردهم كاملا غير منقوص، طبعا في إطار الأخلاق المتفق عليها، مثلما فعلنا مع الزميلين عبد الله قطاف وسعد بوعقبة.

    بخلاف هذا فإن الموقع لن يسمح بأن يتحول إلى حلبة لتصفية الحسابات وتبادل الإتهامات، وندعو الجميع إلى إثراء النقاش في إطار الإحترام المتبادل.

    ولو كنا نهدف بالفعل إلى الإستثمار في هذه الفتن، لسمحنا بنشر مئات التعليقات التي تصلنا بهذا المحتوى..

    وإذ نجدد احترامنا للجميع، فإننا نتمنى منهم المساهمة في ترقية النقاش بما ينفع الناس.

    تقبلوا خالص تحياتنا
    إدارة الموقع

    • 1
  • تعليق 1507

    إلى سي البشير: من يكتم الشهادة فهو آثم

    ” راك اتشوف يا سي البشير وين وصلتنا مع حكاية ” <السيريكو> أنتاعك”، ها نحن قد وصلنا إلى حد استعمال أسلحة الدمار الشامل التي ما هي بالحقيقة إلا أسلحة للكذب الشامل، شبيهة بتلك التي جنى بها البطل الشهيد صدام حسين على نفسه، وما أظن صاحبنا إلا مصاب بجنون العظمة أيضا، وأخشى ما أخشاه أن تعمد منظمة الطاقة النووية الدولية، إلى إرسال مفتشين للبحث والتقصي في الأمر، لاسيما وأن هذه الأسلحة باتت بين أيدي أفراد لا تعوزهم الصفاقة ولا تنقصهم الحماقة.

    هكذا وكما ترى، فإن “السيروكو” الذي لم يكن سوى ريحا حارة عابرة، قد استطاع وبشهادة شاهد، أن يحول مشروع جريدة للبقارين إلى جريدة الشروق اليومي ذات التوجه والمحتوى، رفقة زملاء آخرين آمنوا بالفكرة وبأنفسهم.

    “السيروكو” الذي لم يكن سوى ريحا عابرة، تحول فجأة إلى آمر ناه، يشرك من يشاء في المشروع ويعترض على من يريد، وهذا بشهادة الشاهد ذاته، وما ذلك، إلا لأن النكرة وراءه تجربة وخبرة في القطاع العام والخاص أيضا، تقلد الإدارة العامة ورئاسة التحرير في العام والخاص، في المكتوب والسمعي البصري، وشارك في إنشاء عناوين ناجحة لم تصمد في وجه العاصفة التي ضربت الصحافة باللغة الوطنية تحديدا، بينما عقر الكذاب الطماع عن خوض تجربة واحدة طوال هذه السنين.

    أما بخصوص الجمعية العامة لمساهمي شركة دار الاستقلال والتي طلبك الطماع للشهادة فيها، فإنني بدوري أطلب منك أن لا تكون كمن ينزغ الداب ويختبئ وراء البردعة، فشهادتك وغيرك مطلوبة، خاصة وأنك كنت قانونا في منصب المسير المساعد وتخليت عنه لتتفرغ لرئاسة التحرير حتى تتمكن المؤسسة من إدراجك ضمن الأجراء، هل وقع بربك أي تزوير، ومن زور، وماذا زور؟••• ثم قل لي استحلفك بالله، هل راودت فكرة عدم إدراج المساهمين غير المدرجة أسماؤهم أي واحد منا؟ ثم هل يعقل أن يتهم قطاف مرة بإشراك مساهمين، ثم يتهم مرة أخرى بالاعتراض على إنزالهم في القانون الأساسي للشركة… إنه العته بعينه… ومن يكتم الشهادة فهو آثم قلبه.

    أما حكاية المدير الذي عينته أنا وأعطاني وكالة للتصرف بدله، فإنني أود أن يفحمني الطماع بنشر نسخة منها حتى يطمئن قلبي، ويشهد الملأ على كذبي.

    ولأنني لست في حاجة إلى استعطاف قراء الموقع ودغدغة عواطفهم، لكوني لم أكن البادي لا بسحب البساط نحوي، ولا بتعرية فضائح الآخرين، فإنني لن أوسع “عرس البغل” هذا إلى غير الذين لم تذكر أسماؤهم، ولذا فإنني أطلب شهادة الشهود الأحياء المذكورين ذاتهم:

    * بشير حمادي – هل الجمعية العامة مزورة؟ وهل اقترحت عليك أنا عدم إنزال أسماء القسم الثاني من الشركاء؟ صح، أو كذب..

    * عبد الرحمان حمروش – هل لم أقل لك يوم أن أردت الإنسحاب بحجة المرض، أنني لا يمكن أن أقبل ذلك، وأننا كلنا معرضون للمرض، وإذا كان كل من يمرض فينا نتخلى عنه، فإن القافلة لن تصل أبدا.

    * بشأن مبلغ مساهمتي في حساب المساهمين فإنني أشهد على ذلك السيد السعيد بوشوارب مدير الإدارة للمؤسسة الذي سلمته المبلغ كاملا مثل بقية الزملاء، وهو حي يرزق ويرأس حاليا إدارة جريدة الحوار، وقد كان الأمر كذلك للمساهمة بلعون، وكذا السيد بشير حمادي الذي تولى مواجهة المصاريف اليومية من جيبه على أن تخصم ميما بعد من مساهماته، وأذكر أنه قد أضاع بعض الوصولات ودفع الفرق من جيبه عكس الطماع الذي بقي يتلكع في الدفع بدعوى أنه ينظر مبلغا من ابن أخيه الصيدلي.

    هذا المبلغ الذي لن يصل أبدان مما دعاني إلى إعفائه خاصة والشركة بدأت في تعويض بعض الشركاء عن مساهماتهم.

    لا يا فلان، أنا لم أدفع مساهمتي إلى نسيبي الذي كان في الإشهار، ولا لابن أخيك، الذي كان مساعدا له، ويسكن في المكتب ذاته، حيث توليت أنا توفير الغطاء والوسادة له. أما الأستاذ المهندس حسن طولبي الذي تستشهده، فلا أدري على ماذا تستشهده، كل ما في الأمر أن طولبي كتب للجريدة من دبي مقالا يعبر فيه عن امتعاض الإخوة الكتاب العرب مما كتب في الصحافة الجزائرية من شتم وسباب وقذف بحقهم في الاجتماع المنعقد بالجزائر، ولذلك، ولهذا السبب فقط ذُكرت أسبوعية الشروق العربي، ليس لأنها كتبت شيئا إيجابيا أو تحليلا متميزا، وإنما لبذاءة ما كتبت، والأمر كذلك في كل مرة عندما تذكره وصحيفته الجرائد العربية.

    ولعل بعض الناس يفضلون أن يُذكروا بالسوء خير من أن لا يُذكروا أصلا، على ما يذكر الدكتور السد، بشأن أصل ربطة العنق.

    * نقطة أخرى، هي حكاية الكذاب الذي غلب الطماع. وهذه لن أتكلم فيها لأنني لست مؤهلا للحديث فيها، بوجود الأستاذ الكبير علي فضيل، الذي يعرف أكثر من أي واحد آخر هذا الموضوع، ويعرف نقطة الضعف هذه في صاحبنا، وقد استعملها أحسن استعمال، منذ بداية التسعينات إلى يومنا هذا، ولا أستغرب شخصيا أن يلوح له في يوم من الأيام، فتجد “الدولة” نفسها تهرول مسرعة لتقديم الخدمة.

    * بقي أن أعرف من هو الرخيص الذي توسط لي لأكتب عند السيدة حدة، نفسي أعرف هذا الحاج كلوف وأعرف من كلفه!

    * وأخيرا، فإن كنت أشهد على شيء فإنني أشهد، أنه وطوال الصراع على عنوان الشروق اليومي لم أسمع ولم أقرأ، كلمة واحدة بذيئة، من المحتال، الذي عرف تماما كيف يوظف الطماع، الطماع الذي لم يكتف بممارسة شتى ألوان الكذب والتهجم علي وعلى المساهمين، وإنما تعدى ذلك إلى حد شتم المحامين الأستاذ مصطفى بوشاشي، والأستاذ محفوظ لعشب في ردهة محكمة عبان رمضان لانزعاجه من مرافعتهما، وإلى حد تهنئة الأستاذ أحمد مجحودة القائم في حق المحتال..

    فسبحان مبدل الأحوال، ولله في خلقه شؤون.

    عبد الله قطاف
    http://www.www.z-dz.com/z/mouwajahat/3785.html

    • 0
  • تعليق 302

    سطايفي حر

    وانا اتصفح فصول قضية خذت اكثر من حقها لانها ببساطة صراع على الريع لان الشروق باتت اليوم منارة اعلامية بسلبياتها وايجابياتها ةتخطت الانطلاقة الصعبة ،حقيقة وشهادة امام الاتاريخ كنت اكن كل الاحترام للسردوك لكن شاءت الاقدار وان حضرت زردة بولاية سطيف تحت شعار ” عرض حصيلة الوالي ” لقد اطرى السردوك الوالي بكلام ثناء ومدح لم يحضى بها رئيس الجمهورية حتى وان هذاالواليهو احد اباطرة الرشوة وتبديد المال العام والذي وصفه برموز الحكم الراشد ،فاذا كان السردوك يقول هذا الكلام الذي يلزمه وحده وجيله في حضور الجيل الحالي من الصحافيين ،سبحان الله سقط القناع اتركوا جريدة الشروق وشانها ورافعوا مستوى النقاش يليق بمقامكم ومساهاماتكم في لبناء الديموقراطي الحر الفعلي لا باقلام تكتب ما لا تؤمنونبه وتضحكون على الشعب الغلبان . الصحافة اخلاق مبادىء . شكرا

    • 0
  • تعليق 1594

    hasnaa

    عار عيكم لا أصدق لاي مستوى نزلتم يبدو يا استاذ بوعقبة ان عقلك الكبير تحول لبطن كبير حالك حال سي قطاف وكما يقال كي سيدي كي لالا اعماكم الشجع الله يستر برك..

    • 0
  • تعليق 1625

    الجيلالي سرايري

    ما هذا الكلام ياجماعة كنت اعتقد انكم اكبر من هذا بكثير لقد سقطتم جميعا اين العقل اين الفكر اين الثقافة والتربية والاخلاق للعلم انني كنت صحافيا محترفا وطردت بتعسف ولم اذكر احدا بسوء واحتسبت امري عند الله وانا بخير

    • -1
  • تعليق 3361

    محمود

    مهماكان سعد بوعقبة يبقى دائما ديكا مرفوع الرأس وكل الدجاجات والفراريج تخضع له والفاهم يفهم.

    • 0

فضلا.. الرجاء احترام الآداب العامة في الحوار وعدم الخروج عن موضوع النقاش.. شكرا.