زاد دي زاد - الخبر مقدس والتعليق حر

ملاحظة: يمكنك استعمال الماركداون في محتوى مقالك.

شروط إرسال مقال:

– النشر في “زاد دي زاد” مجّاني
– أن يكون المقال مِلكا لصاحبه وليس منقولا.
– أن يكون بعيدا عن الشتم والقذف وتصفية الحسابات والطائفية والتحريض.
– الأولوية في النشر للمقالات غير المنشورة سابقا في مواقع أو منصات أخرى.
– الموقع ليس ملزما بنشر كل المقالات التي تصله وليس ملزما بتقديم تبرير على ذلك.

مقياس الرجولة..!

الإخبارية القراءة من المصدر
مقياس الرجولة..! ح.م

البطل فتحي نورين

مباشرة بعد سماعي خبر إقصاء المصارع فتحي نورين ومدربه عمار بن يخلف لمدة عشر سنوات لكل منهما من جميع الفعاليات والأنشطة التي ينظمها أو يصرح بها الاتحاد الدولي للجودو واتحاداته.. بعد قرار رفض منازلة منافس “صهيوني” في أولمبياد طوكيو الأخيرة..

أيما دولة ما زالت تقاوم هذا العار مهما كانت ظروفها المادية وأوضاعها السياسية فهي تحمل في داخلها بذور الشرف والرجولة.. وهو ما ينطبق تماما على الجزائر دولة وشعبا في مقابل سيل الرخس والطحين الذي يحاول محاصرتها من كل جانب.

كانت ردة فعلي الأولية والبديهية أن علقتُ بأن مقياس الرجولة عندي بشكل أساسي هو الموقف من الكيان الصهيوني.. وأن صفات الرجلة والشهامة والشرف لا يمكن أن تحققها مشاركة أو حتى ميدالية أولمبية إذا كان صاحبها رياضيا مطبعا ذليلا لا يرى في المحتل للأرض المقدسة ولا لمن ينتهك حرمة بيته عدوا يجب طرده وليس التعامل معه والاعتراف به.

الفايدة: إن ما ينطبق على وقفة الشرف والرجولة لهذين البطلين الجزائريين ينسحب تماما على مواقف الدول أيضا.. وأيما دولة عربية قبلت بالتطببع وتحت أي مبررات كانت… فاعلم أن الدياثة و”الطحين” يركبانها من رأسها إلى أخمص قدميها..

وأيما دولة ما زالت تقاوم هذا العار مهما كانت ظروفها المادية وأوضاعها السياسية فهي تحمل في داخلها بذور الشرف والرجولة.. وهو ما ينطبق تماما على الجزائر دولة وشعبا في مقابل سيل الرخس والطحين الذي يحاول محاصرتها من كل جانب.

والحاصول: إن فتحي نورين وعمار بن يخلف نالا ميداليات من شعبهما أغلى وأثمن بكثير من ميداليات أولمبية مغموسة بالذال والهوان.. وما على قوى التطبيع العربية إلا أن تتعلم دروس الرجلة من الجزائر اليوم بمواقفها ضد الكيان الغاصب.. كما علّمت بالأمس العالم كله فنون المقاومة والشرف خلال ثورة نوفمبر باعتبارها أعظم ثورات القرن العشرين على الإطلاق.

المقالات المنشورة في هذا الركن لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع.

كن أوّل من يتفاعل

تعليقات القراء تعبر عن رأيهم فقط، ولا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الموقع أو خطه التحريري.

فضلا.. الرجاء احترام الآداب العامة في الحوار وعدم الخروج عن موضوع النقاش.. شكرا.