زاد دي زاد - الخبر مقدس والتعليق حر

ملاحظة: يمكنك استعمال الماركداون في محتوى مقالك.

شروط إرسال مقال:

– النشر في “زاد دي زاد” مجّاني
– أن يكون المقال مِلكا لصاحبه وليس منقولا.
– أن يكون بعيدا عن الشتم والقذف وتصفية الحسابات والطائفية والتحريض.
– الأولوية في النشر للمقالات غير المنشورة سابقا في مواقع أو منصات أخرى.
– الموقع ليس ملزما بنشر كل المقالات التي تصله وليس ملزما بتقديم تبرير على ذلك.

ما هي النقود ؟ هذا السر العجيب

ما هي النقود ؟ هذا السر العجيب

كلنا نستعمل النقود ونرى كيف تصنع ولكن ماهي حقيقة النقود؟

هل النقود أوراق؟

إن كانت أوراق فلماذا الدولة لا تصنع ما تشاء؟

وان لم تكن فما هي إذن ؟

ولماذا نقودنا أرخص من الدولار؟

نسمع كثير بأن العالم في أزمة و بلدان تملك الكثير من الديون مثل أمريكا ولكن حقيقة من يدين لأمريكا؟

والكثير من الأشياء تابعوها في حوار شيق مع محمد وعمر

الجزء الأول

عمر: السلام عليك يا محمد

محمد:وعليك  السلام  يا عمر ،اليوم سأحدثك عن شيء عجيب حقا و هي النقود ،فكلنا نستعملها ونحسبها ولكن الكثير منا لا يعرف ما هي ؟

 عمر:والله  شيء حقا عجيب  فقد كنت افكر منذ زمان عليها  وأتساءل عن الكثير من الأشياء التي حيرتني حقا  

محمد: نعم سأحاول أن أشرح لك وسأعود إلى بداية إنشائها


بداية استعمال النقود

كانوا قديما يستعملون السلع في التبادل التجاري أي أعطيك مثلا سلعة معينة و تعطيني سلعة أخرى ولكن هذه الطريقة ليست مجدية ولهذا  استعملوا  شيء اثمن في التبادل وهو الذهب  وعلى هذا  أصبحت عبارة عن نقود يتم التبادل    بها وقيمة هذه النقود  موجودة في كمية الذهب  الموجودة فيه فكلما كانت كمية كبيرة كانت أغلى


كيف تحولت النقود إلى أوراق

والآن سأشرح لك الشيء المهم وهو كيف تحولت إلى أوراق

فعندما كانوا يستعملون الذهب أصبحوا يقومون بجمعها في مخزن للأمانة وكلما آتى أحد ليخزن ذهبه يعطونه ورقة ممضية وعليها قيمة كمية الذهب المودعة فيه  ثم بعدها اصبح كلما يريد احد أن يشتري مثلا سلعة بقيمة 10غرام ذهب وبدل أن يذهب لهذا المخزن ويحضر العشرة غرامات التي أودعها فيها يعطيه مباشرة  الورقة الدالة على انه يملك عشرة غرام  ذهب وبمرور الزمن اصبحوا يتعاملون بهذه الأوراق التي أصبحت فيما بعد نقود ورقية  والمخزن اصبح البنك  حاليا

 عمر:أي ببساطة النقود تمثل كمية الذهب الموجودة في البنوك

 محمد:نعم ولو نأخذ مثلا  في السنوات الستينات

 واحد دينار جزائري=0,180غرام  ذهب 

وواحد دولار أمريكي =0,888غرام  ذهب

   أي عندما نملك واحد دينار جزائري فهو دليل فقط أننا نملك  0,180غرام  ذهب في البنك

  عمر:ولكن يا محمد كيف تتم تبادل العملات وكيف نعرف  كم يساوي مثلا  الدولار  من الدينار


كيف تتبادل العملات

من كيمية الذهب التي تملكه يمكن استنتاج قيمة عملة أخرى 

لو نأخذ مثلا الدينار الجزائري والدولار أمريكي 

فلدينا  واحد دينار جزائري=0,180غ ذهب

واحد دولار أمريكي =0,888غ ذهب

 وبعملية بسيطة0,180/  0,888 نجد 4,93 أي تقريبا خمسة أي 1دولار=5دج

 عمر:ولكن يا محمد انت أعطيتني إحصائيات السنوات الستينات ولكن حاليا كم

محمد:كل ما ذكرته لك كان قبل 1971ولكن بعد أن أصدر الرئيس الأمريكي نكسون في 1971بأن الدولار لا يمكن  تحويله إلى ذهب أصبحت النقود لها معنى آخر فلم تعد تمثل قيمة الذهب

عمر:ولكن ماذا تمثل إذن

محمد:أصبحت النقود عبارة عن ديون

عمر:ماذا ديون !! أظنك تمزح معي  

 محمد:لا  فسأشرح لك في لقاءتنا  المقبلة إن شاء الله كيف أنها تعتبر ديون و كيف تتعين قيمة النقود ولماذا نقودنا أرخص من الدولار و أشياء أخرى  ومع السلامة يا عمر

عمر:شكرا لك  يا محمد فأنا متشوق للبقية ومع السلامة


الجزء الثاني

بعدما شرحنا ما هي النقود وكيف تحولت إلى أوراق وعلاقتها بالذهب والآن سندخل إلى محور آخر واكثر دهشة وهي أن هذه النقود عبارة في الحقيقة عن ديون وتابعوها دائما مع محمد وعمر

عمر:السلام عليك يا محمد

محمد:وعليك السلام يا عمر و الآن سنكمل موضوع النقود

عمر:شكرا يا محمد فقد أعجبني حقا ولكن حيرتني وبقيت افكر عندما قلت لي بأن النقود عبارة عن ديون

محمد:نعم وسأشرح لك  لماذا ،فبعد إعلان الرئيس الأمريكي نكسون في سنة 1971عن حذف قاعدة الذهب أي لا يمكن اعتبار النقود عبارة عن قيمة الذهب المخزونة في البنك وعلى هذا أصبحت تلك النقود عبارة عن ديون ودعني اعطي لك مثال لتفهم اكثر

تخيل انك تملك حافلة بعشرين مقعد

عمر:نعم سأتخيل لأنني لا املكها ههههه

محمد: وقبل أن يركبوا يدفعون لك مقابل وانت تعطيهم تذكرة الدخول وهذه التذاكر بالنسبة إليك عبارة عن أوراق

ولكن للمشتري لها قيمة عنده لأنها تمكنه من ركوب الحافلة واضف أن هذه التذكرة تعني انه يدين لك بمقعد في حافلتك

فلو مثلا تملك 20مقعد وأعطيت 30تذكرة فالعشرة الباقون يبقون دائما يدينون لك بعشرة مقاعد

فهذا نفس الشيء بالنسبة إلى النقود فلو نتخيل هذه التذاكر عبارة عن نقود ومقاعد الحافلة عبارة عن اقتصاد الدولة أي عندما تملك مثلا عشرة دينار جزائري فأنت تدين للدولة قيمة عشرة دينار من اقتصادها فيمكنك شراء قطعة خبز مثلا من أقتصادها فهي لا تستطيع أن تعطيك النقود مجانا لأنك ستشتري من اقتصادها وهي إذن الخاسرة

عمر:ولكن يا محمد إن أعطتني الدولة هذه النقود مجانا أنا لن اشتري منها بل اشتري من التجار ولا تخسر الدولة أي شيء

محمد:ههههه أضحكتني يا عمر فهو سؤال جيد فلو نعتبر أن الدولة ستعطي مجانا لكل من يطلبها فستصبح هذه النقود حقا أوراق وبدون قيمة وغير صالحة ولن تستطيع أن تشتري منها أي شيئ لأنه عندما تذهب مثلا بها وتريد شراء شيء فالبائع لن يبيع لك لأنه سيقول لك بأن أمثال هذه النقود استطيع أن احضرها أنا أيضا مجانا أما أن تعطي لك الدولة انت وحدك فقط مجانا فهذه تسمى سرقة والسرقة يعاقب عليها القانون

عمر:هل يا محمد هذه الديون الناشئة عن النقود هي الديون التي نسمع عنها بأن دولة ما تملك ديون

محمد:يوجد نوعان من الديون

ديون خارجية:وهي الديون التي تقترضها الدولة من دول أخرى

ديون داخلية:وهي الناتجة على النقود التي تحدثنا عنها الآن

ونعم نسمع بأن العالم في أزمة وأن دولا مثل أمريكا مديونة بأكثر من َ14ألف مليار دولار ولكن من يدين لأمريكا هذا سنتعرفه في اللقاءات المقبلة لأنه يحتاج إلى تفصيل وفي لقائنا المقبل إن شاء الله سنتعرف كيف تتحول العملات فيما بينها ولماذا نقودنا أرخص من الدولار وأشياء أخرى فكن في المتابعة ومع السلامة يا عمر

عمر:شكرا يا محمد فأنا متشوق للبقية ومع السلامة


“وأي استفسار أو سؤال لم يسأله عمر اسأله وتقبلوا تحياتي “

ads-300-250

المقالات المنشورة في هذا الركن لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع.

كن أوّل من يتفاعل

تعليقات القراء تعبر عن رأيهم فقط، ولا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الموقع أو خطه التحريري.

فضلا.. الرجاء احترام الآداب العامة في الحوار وعدم الخروج عن موضوع النقاش.. شكرا.