زاد دي زاد - الخبر مقدس والتعليق حر

ملاحظة: يمكنك استعمال الماركداون في محتوى مقالك.

شروط إرسال مقال:

– النشر في “زاد دي زاد” مجّاني
– أن يكون المقال مِلكا لصاحبه وليس منقولا.
– أن يكون بعيدا عن الشتم والقذف وتصفية الحسابات والطائفية والتحريض.
– الأولوية في النشر للمقالات غير المنشورة سابقا في مواقع أو منصات أخرى.
– الموقع ليس ملزما بنشر كل المقالات التي تصله وليس ملزما بتقديم تبرير على ذلك.

حفرة اليابان تعاود الانهيار وحفرة الجزائر صامدة!

حفرة اليابان تعاود الانهيار وحفرة الجزائر صامدة! ح.م

بدأت حفرة اليابان العملاقة، التي تم إصلاحها خلال أيام قليلة في نوفمبر، تنهار مجددا، حيث هبطت بنحو 7 سنتيمترات وسط الطريق خلال عطلة نهاية الأسبوع، وهي الحفرة التي اندهش العالم لكبرها ولسرعة إصلاحها.

وقد لاحظ العمال أن هذا الهبوط حصل على مساحة 30 مترا مربعا من الطريق من دون أن يسبب أي أذى، ما اضطر الشرطة لإغلاقه طوال الليل، قبل إعادة فتح الشارع في وقت لاحق.

وكان العمال اليابانيون قد سارعوا إلى إصلاح الحفرة العملاقة التي ظهرت يوم 8 نوفمبر وتم ذلك في غضون يومين، ما أثار الدهشة، حيث أعيد فتح الطريق صباح الثلاثاء 15 نوفمبر أمام حركة المرور والمشاة، إلا أن الانهيار عاد إلى الظهور.

أياما قليلة بعد حفرة اليابان ظهرت حفرة الجزائر في بن عكنون، التي ابتلعت 5 سيارات وخلفت أكثر من 10 جرحى، وقد تم إصلاح الحفرة، التي تجاوز عمقها 4 أمتار في وقت قياسي قُدّر بـ30 ساعة من العمل المستمر ليلا ونهارا

وفيما أشاد العالم بكفاءة اليابان في إصلاح المشكلة في زمن قياسي بدأ القلق يساور الناس بشأن الطريقة التي تم اعتمادها لترميم الحفرة الكبيرة.

وقدم عمدة سويشيرو تاكاشيما عمدة مدينة فوكوكا عبر صفحته الخاصة على فيسبوك اعتذارا للسكان عن عدم تحذيرهم من إمكان انهيار الأرض مرة أخرى، ولكن تم حذف ما كُتب من اعتذار في وقت لاحق.

أياما قليلة بعد حفرة اليابان ظهرت حفرة الجزائر في بن عكنون، التي ابتلعت 5 سيارات وخلفت أكثر من 10 جرحى، وقد تم إصلاح الحفرة، التي تجاوز عمقها 4 أمتار في وقت قياسي قُدّر بـ30 ساعة من العمل المستمر ليلا ونهارا، وإلى هذه اللحظة لم تعاود حفرة الجزائر الظهور، وهو ما يتمناه كثرون، حتى لا يتحوّل الأمر إلى فضيحة، مثلما هو منتظر في اليابان إن تطورت الأمور، لا سمح الله، وانهار الطريق الذي كانت فيه الحفرة.

كن أوّل من يتفاعل

تعليقات القراء تعبر عن رأيهم فقط، ولا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الموقع أو خطه التحريري.

فضلا.. الرجاء احترام الآداب العامة في الحوار وعدم الخروج عن موضوع النقاش.. شكرا.