زاد دي زاد - الخبر مقدس والتعليق حر

رسالة

❣️ تهنئة: فريق زاد دي زاد يهنئ الشعب الجزائري والأمة الإسلامية بمناسبة السنة الهجرية الجديدة 1443 هـ.. كل عام وأنتم بألف خير 🌺

ملاحظة: يمكنك استعمال الماركداون في محتوى مقالك.

شروط إرسال مقال:

– النشر في “زاد دي زاد” مجّاني
– أن يكون المقال مِلكا لصاحبه وليس منقولا.
– أن يكون بعيدا عن الشتم والقذف وتصفية الحسابات والطائفية والتحريض.
– الأولوية في النشر للمقالات غير المنشورة سابقا في مواقع أو منصات أخرى.
– الموقع ليس ملزما بنشر كل المقالات التي تصله وليس ملزما بتقديم تبرير على ذلك.

حرائق تيزي وزو “سببها عمل إجرامي”

حرائق تيزي وزو “سببها عمل إجرامي” تويتر

عشرات الحرائق اندلعت في وقت متزامن في غابات ولاية تيزي وزو

صرح محافظ الغابات لولاية تيزي وزو، أن الحرائق التي اندلعت، الإثنين، في المنطقة "تسبب فيها عمل إجرامي".

وأوضح محافظ الغابات لولاية تيزي وزو، يوسف ولد محمد، أن “اندلاع 30 حريق في آن واحد من بينها 10 حرائق هائلة، في الوقت الذي تم بث فيه نشرية خاصة تنذر بحر شديد لا يمكن أن يكون لأسباب طبيعية”.

أوضح محافظ الغابات لولاية تيزي وزو، يوسف ولد محمد، أن “اندلاع 30 حريق في آن واحد من بينها 10 حرائق هائلة، في الوقت الذي تم بث فيه نشرية خاصة تنذر بحر شديد لا يمكن أن يكون لأسباب طبيعية”.

وقال ولد محمد: “من المستحيل، بحكم تجربتنا، أن تكون أسباب هذه الحرائق طبيعية. إن الأمر يتعلق بحرائق اندلعت بفعل عمل إجرامي”.

وتجدر الإشارة إلى أنه تم وضع خلية أزمة على مستوى الأمانة العامة للولاية.

وتتواصل تدخلات عناصر الحماية المدنية وعمال قطاع الغابات لولاية تيزي وزو، بمساعدة كل من عناصر الجيش الوطني الشعبي والدرك الوطني وعدد من المواطنين تدعمهم وسائل بشرية ومادية من ولايات أخرى (الجزائر العاصمة، البويرة، بومرداس، المدية، برج بوعريريج) ليلة الإثنين إلى الثلاثاء، من أجل إنقاذ الأرواح البشرية بالدرجة الأولى.

فقد وجدت قرى في عدة مناطق خاصة بأث يني والأربعاء نايث ايراثن نفسها محاصرة بألسنة النيران، مجبرة العوائل على مغادرة منازلها ومخلفة جو من الهلع.

وقد تكفلت الأسلاك المختلفة المتدخلة في الميدان بإجلائها، في الوقت الذي تمت ملاحظة هبة تضامنية تلقائية حيث أبدى العديد من الأشخاص استعدادهم لوضع شقق تحت تصرف العائلات التي احترقت منازلها.

كما تم تهيئة مؤسسات أخرى على غرار قاعات الحفلات ومؤسسات الشباب لاستقبالهم، حسب ما علم لدى الجمعيات والأطراف وراء هذه المبادرات.

وأشارت حصيلة مؤقتة لمحافظة الغابات إلى أن أربعة أشخاص لقوا حتفهم وجرح ثلاثة آخرين، بالإضافة إلى خسائر مادية معتبرة إلى جانب خسائر كبيرة في الغطاء النباتي والحيوانات والأشجار المثمرة خاصة أشجار الزيتون.

 

@ المصدر: وكالة الأنباء الجزائرية

كن أوّل من يتفاعل

تعليقات القراء تعبر عن رأيهم فقط، ولا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الموقع أو خطه التحريري.

فضلا.. الرجاء احترام الآداب العامة في الحوار وعدم الخروج عن موضوع النقاش.. شكرا.