زاد دي زاد - الخبر مقدس والتعليق حر

ملاحظة: يمكنك استعمال الماركداون في محتوى مقالك.

شروط إرسال مقال:

– النشر في “زاد دي زاد” مجّاني
– أن يكون المقال مِلكا لصاحبه وليس منقولا.
– أن يكون بعيدا عن الشتم والقذف وتصفية الحسابات والطائفية والتحريض.
– الأولوية في النشر للمقالات غير المنشورة سابقا في مواقع أو منصات أخرى.
– الموقع ليس ملزما بنشر كل المقالات التي تصله وليس ملزما بتقديم تبرير على ذلك.

تأييد حكم السجن بعامين لأميرة بوراوي

بوابة الشروق القراءة من المصدر
تأييد حكم السجن بعامين لأميرة بوراوي ح.م

أميرة بوراوي

أيدت غرفة الجنح بمجلس قضاء تيبازة، الاثنين، الحكم الإبتدائي القاضي بعقوبة سنتين سجنا نافذا في حق أميرة بوراوي، بتهم المساس بالمعلوم من الدين والإساءة لرئيس الجمهورية.

وفي 4 ماي 2021، أدانت محكمة الشراقة الناشطة أميرة بوراوي بسنتين حبسا بتهمة المساس بالمعلوم من الدين والاستهزاء ببعض الأحاديث النبوية، كما أدانت نفس المحكمة بوراوي بسنتين حبسا نافذة بتهمة الاساءة لرئيس الجمهورية وعرض منشورات من شأنها المساس بالنظام العام.

وفي 27 أفريل 2021 التمس وكيل الجمهورية لدى محكمة الشراقة، عقوبة 5 سنوات سجنا بحق الناشطة أميرة بوراوي المتابعة بتهمة المساس بالمعلوم من الدين والاستهزاء ببعض الأحاديث النبوية.

وفي قضية ثانية بنفس المحكمة التمس ممثل الحق العام عقوبة 3 سنوات سجنا بحق بوراوي بتهمة الإساءة لرئيس الجمهورية وعرض منشورات من شأنها المساس بالأمن العام.

محامون يقاضون بوراوي

”فبذلك يبدأ فصل جديد من فصول تحرك اصحاب الحق، ضد من يستغلون اي فرصة للطعن في الدين والمقدسات والأنبياء والصحابة.. سكوتنا عنهم دهرا،جعل منهم يعتقدون أنهم أصحاب حق، بل متنورون ونحن متخلفونوالان العدالة بيننا وهي من تعطي كل ذي حق حقه”.

وفي 22 أكتوبر 2020، أعلن مجموعة من المحامين، رفع دعوى قضائية ضد الناشطة أميرة بوراوي بسبب إساءتها للرسول صلي عليه وسلم عبر شبكات التواصل.

وحسب أصحاب الدعوى فقد تم ايداع الشكوى باسم مواطن من وادي الرمان بالعاصمة لدى وكيل محكمة الشراقة.

وارفقوا الدعوى ببيان جاء فيه “قمنا اليوم على مستوى محكمة الشراقة بإيداع شكوى جزائية ضد المسماة بوراوي اميرة عن جرم الإساءة للرسول الكريم، طبقا لأحكام المادة 144 مكرر 2 من قانون العقوبات” .

وأضاف “إذ في منشورها الاخير تعمدت الاستهزاء والإساءة لشخص الرسول صلى الله عليه وسلم وصحابته الكرام”.

وأوضح” فبذلك يبدأ فصل جديد من فصول تحرك اصحاب الحق، ضد من يستغلون اي فرصة للطعن في الدين والمقدسات والأنبياء والصحابة.. سكوتنا عنهم دهرا،جعل منهم يعتقدون أنهم أصحاب حق، بل متنورون ونحن متخلفونوالان العدالة بيننا وهي من تعطي كل ذي حق حقه”.

ads-300-250

كن أوّل من يتفاعل

تعليقات القراء تعبر عن رأيهم فقط، ولا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الموقع أو خطه التحريري.

فضلا.. الرجاء احترام الآداب العامة في الحوار وعدم الخروج عن موضوع النقاش.. شكرا.