زاد دي زاد - الخبر مقدس والتعليق حر

رسالة

❣️ تهنئة: فريق زاد دي زاد يهنئ الشعب الجزائري بمناسبة الاحتفال بالذكرى الـ 58 لعيدي الاستقلال والشباب.. رحم الله شهداءنا الأبرار وكل عام والجزائر بخير 🌺

ملاحظة: يمكنك استعمال الماركداون في محتوى مقالك.

شروط إرسال مقال:

– النشر في “زاد دي زاد” مجّاني
– أن يكون المقال مِلكا لصاحبه وليس منقولا.
– أن يكون بعيدا عن الشتم والقذف وتصفية الحسابات والطائفية والتحريض.
– الأولوية في النشر للمقالات غير المنشورة سابقا في مواقع أو منصات أخرى.
– الموقع ليس ملزما بنشر كل المقالات التي تصله وليس ملزما بتقديم تبرير على ذلك.

بن قنة: جيوش الذباب هاجمتني بسبب “وثائقي الحراك”

بن قنة: جيوش الذباب هاجمتني بسبب “وثائقي الحراك” ح.م

خديجة بن قنة

قالت الإعلامية الجزائرية خديجة بن قنة إنها تعرضت لـ"هجوم من جيوش الذباب" في صفحتها على فيسبوك، بسبب موقفها من الوثائقي الذي بثته القناة لفرنسية الخامسة حول الحراك الشعبي قبل أيام.

وغردت المذيعة الشهيرة في قناة الجزيرة القطرية على حسابها في تويتر، الخميس، قائلة “أقول مرة أخرى بخصوص الفيلم الوثائقي« L’Algérie mon amour » الذي أدى إلى استدعاء الجزائر سفيرها في باريس وإطلاق جيوش الذباب على صفحتي على فيسبوك، إنني شرحت موقفي بشكل مفصل في هذا الرابط، وأن ناقل الكفر ليس بكافر، وأن الحراك أعظم من أن ينال منه فيلم وثائقي”.

ونشرت بن قنة رابط صفحتها على فيسبوك، حيث دونت موقفها بعد مشاهدتها الوثائقي الفرنسي، وجاء في التدوينة:

الان وقد شاهدت برنامج القناة الفرنسية العمومية France5TV الذي حمل عنوان “L’Algérie mon amour”، يمكنني أن أبدي رأيي فيه بعقل بارد، خصوصا بعد الإعلان الذي نشرته أمس والذي نبّهت كثيرا من الجزائريين إلى توقيت بثه وعنوانه.. دون تزكيته طبعا.. مما سمح بمشاهدته على نطاق واسع.. وهذا واجب عليّ كصحافية لا أُشكَر عليه..

أما بالنسبة لمحتوى البرنامج فهذه ملاحظاتي عليه:

1/ البرنامج هزيل وضعيف ولا يعبر عن حراك الجزائر ولا عن ملايين الجزائريين، الذين جرى اختزالهم في مجموعة من الشباب ذوي الميول الفرنسية لغة وفكرا ..

2/ وإن كان بعض الشباب المتحدثين في البرنامج فصيحا وناضجا سياسيا، إلا أن الغالبية العظمى من شباب الحراك في ولايات الجزائر الواسعة جدا تم تغييبها، لصالح تصدير صورة مزيفة عن شباب منحرف أخلاقيا..

3/ جرى تغييب الطبقات المحافظة من الشباب العادي، الذي يتحدث لغته ويحافظ على قيمه من طلاب وطالبات محجبات وغير محجبات، وهم فعليا الوقود الحقيقي للحراك السلمي..

الان وقد شاهدت برنامج القناة الفرنسية العمومية France5TV الذي حمل عنوان "L’Algérie mon amour”، يمكنني أن أبدي رأيي فيه…

Publiée par ‎خديجة بن قنة‎ sur Mercredi 27 mai 2020

4/ استقطع البرنامج جزءا لا يمكن اعتباره كبيرا من الناحية الزمنية (من الدقيقة 56 الى 60 من مجموع مدة البرنامج ساعة وربع) من أجل الترويج لقِيَم دخيلة على مجتمعنا.. ولكنها موجودة ولا يمكن إنكارها، وهي مخرجات اجتماعية طبيعية لحكمٍ حرص طيلة 20 عاما على هدم القيم الاجتماعية والأخلاقية للمجتمع

5/ لا بد من الاعتراف في الأخير بأن البرنامج استغلّ فراغا موجودا في المشهد الاعلامي الجزائري..والطبيعة كما يقال تأبى الفراغ..

فغياب برامج وثائقية أو إخبارية تلامس هموم المواطن وتفسح المجال للناس للتعبير عن آرائهم بحرية، يدفع المواطنين إلى مشاهدة برامج أخرى على قنوات أجنبية تلامس همومهم وانشغالاتهم حتى لو كانت موجهة.. والدليل على ذلك نسبة المشاهدة العالية التي حظي بها برنامج القناة الفرنسية الليلة الماضية..

6/ البرنامج أعده وقدّمه تلفزيونٌ عموميٌ فرنسي يخاطب مشاهديه الذين يدفعون الضرائب لدولتهم مقابل الخدمات التلفزيونية وهذا ما يحدد خطها التحريري.. تماما مثلما يخاطب التلفزيون العمومي الجزائري مشاهديه بخط تحريري خاص به..

7/ ناقل الكفر ليس بكافر

والله من وراء القصد

كن أوّل من يتفاعل

تعليقات القراء تعبر عن رأيهم فقط، ولا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الموقع أو خطه التحريري.

فضلا.. الرجاء احترام الآداب العامة في الحوار وعدم الخروج عن موضوع النقاش.. شكرا.