زاد دي زاد - الخبر مقدس والتعليق حر

رسالة

❣️ شكرا لكم: 10 جوان (2010-2020) .. الذكرى 10 لتأسيس موقع زاد دي زاد.. نشكركم على وفائكم 🌺

ملاحظة: يمكنك استعمال الماركداون في محتوى مقالك.

شروط إرسال مقال:

– النشر في “زاد دي زاد” مجّاني
– أن يكون المقال مِلكا لصاحبه وليس منقولا.
– أن يكون بعيدا عن الشتم والقذف وتصفية الحسابات والطائفية والتحريض.
– الأولوية في النشر للمقالات غير المنشورة سابقا في مواقع أو منصات أخرى.
– الموقع ليس ملزما بنشر كل المقالات التي تصله وليس ملزما بتقديم تبرير على ذلك.

بن قرينة: فرنسا الاستعمارية ترفض ميلاد الجزائر الجديدة

بن قرينة: فرنسا الاستعمارية ترفض ميلاد الجزائر الجديدة ح.م

عبد القادر بن قرينة

أصدر المترشح السابق للرئاسيات ورئيس حركة البناء الوطني، عبد القادر بن قرينة، بيانا، الخميس، أوضح فيه موقف حزبه من استدعاء الجزائر سفيرها لدى فرنسا على خلفية روبورتاج القناة الخامسة حول الحراك العشبي.

وقال بن قرينة “إننا لن نتوقع أبدا أن تكون طبيعة العلاقات سهلة بين بلدنا الحر ، وبين فرنسا الاستعمارية التي ترفض ميلاد الجزائر الجديدة”.

وأوضح بأن الجزائريين “إلا يحملون خصومة للشعب الفرنسي في ظل الندية ، وفي إطار احترام السيادة والمصالح المتبادلة والاعتراف بالحقوق”.

ومما جاء في البيان “قد نختلف كجزائريين فيما بيننا، ولكننا نرفض دائما من أي كان المساومة على السيادة الوطنية، أو المساس بمؤسسات دولتنا”.

ودافع صاحب البيان على الحراك الشعبي قائلا “حراك شعبنا المليوني سيظل حراكا مباركا لأنه صحح المسار، وأنقذ الجزائر من أخطبوط الفساد، والعبث بالريع، وهو ما يزعج المقتاتين من الأزمات”.

وعبر بن قرينة عن مساندته موقف الجزائر باستدعاء سفيرها لدى فرنسا احتجاجا على الروبورتاج “إننا في حركة البناء الوطني نثمن الموقف المسؤول للدولة الجزائرية في الرد الجاد على إستفزازات بعض الأطراف الفرنسية التي تريد استدعاء حادثة المروحة، ولكن هيهات فإن الجزائر الجديدة ليست جزائر عهد الدايات ولا جنرالات الجيش الفرنسي”.

ووجه بن قرينة نداء للجزائريين قال فيه “كلنا اليوم مطالبون باليقظة وبرفع منسوب الوعي، وإعادة رصّ صفوف الجبهة الداخلية لمواجهة مفاجأت الأيام القادمة، وكذا تداعيات الأجندات المتصارعة على أرض ليبيا الشقيقة التي من اهدفها الرئيسة هو النيل من سيادتنا و القضاء على جيشنا”.

 

كن أوّل من يتفاعل

تعليقات القراء تعبر عن رأيهم فقط، ولا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الموقع أو خطه التحريري.

فضلا.. الرجاء احترام الآداب العامة في الحوار وعدم الخروج عن موضوع النقاش.. شكرا.