زاد دي زاد - الخبر مقدس والتعليق حر

ملاحظة: يمكنك استعمال الماركداون في محتوى مقالك.

شروط إرسال مقال:

– النشر في “زاد دي زاد” مجّاني
– أن يكون المقال مِلكا لصاحبه وليس منقولا.
– أن يكون بعيدا عن الشتم والقذف وتصفية الحسابات والطائفية والتحريض.
– الأولوية في النشر للمقالات غير المنشورة سابقا في مواقع أو منصات أخرى.
– الموقع ليس ملزما بنشر كل المقالات التي تصله وليس ملزما بتقديم تبرير على ذلك.

الخبز الذي يباع في مخابزنا، ما فائدته؟

فيسبوك القراءة من المصدر
الخبز الذي يباع في مخابزنا، ما فائدته؟ ح.م

عناوين فرعية

  • وهل تعرف عنه هذه المعلومات؟

أصبحت أغلب مخابز المدينة مغلقة، وقع كثير من المواطنين في ورطة، لم يحسبوا حسابًا لهذا اليوم، إنهم وأبناؤهم مدمنون، لا شيء بالنسبة لهم يعوض وجود ال baguette أو "الباڨيطة" على الطاولة، ألسنا الشعب الأول في العالم في استهلاك الخبز؟

🔸 فما فائدة هذا الخبز الذي يريد الخبازون رفع سعره إلى 15 دينار.

🔴 يحضر بالطحين الأبيض (فرينة) التي تسمى T45 وهذا الرقم المرفق، كلما انخفض عنى ذلك أن القمح معالج بشكل أكثر، وأقل قيمة غذائية، بعد أن جردت حبة القمح اللين من اللحاء والنخالة وأفرغت من المعادن والفيتامينات، فصار الطحين خفيفا جدًا وأبيض بشكل ناصع، ويمكن أن نقول العكس تماما عن فرينة T150 التي تعتبر غنية بالفائدة.

▪️ قد تتساءل كيف تصبح الفرينة بيضاء اللون مع أن القمح ليس بهذا اللون؟

نتيجة عمليات معالجة وتكرير، وباستخدام مواد كيميائية عديدة، مثل بيروكسيد البنزويل وثاني أكسيد الكلور وبرومات البوتاسيوم وصولا إلى الدقيق متبوعًا بالنشا المكرر، لنحصل على أسوأ فرينة ممكنة في السوق 😓
في العادة هذه الفرينة من المفروض أنها مخصصة فقط لصنع الحلويات، لكنهم يحضرون بها خبزنا والنتيجة كالتالي:

🔸 الخبز الذي يباع لنا فقير جدا من الألياف والقيمة الغذائية، مجرد سعرات عالية جدًا (600 كالوري للخبزة) بلا أي فائدة.

فالخبز الأبيض مسؤول عن بروز الكرش والمؤخرة، ويمكنني أن أعرف بسهولة من يأكله بنهم من خلال شكله بالمقارنة بمن يعاني سمنة هرمونية مثلا، لقد غير الخبز الأبيض أشكالنا، مقارنة بما كنا عليه قبل ثلاثة عقود حين كنا نأكل خبز القمح الكامل والشعير.

▪️  ومع ذلك يستهلك الجزائريون يوميًا 56 مليون خبزة، ونتيجة لهذا الاستهلاك الجنوني فقدوا رشاقتهم.

اليوم في الشوارع صار يمكننا رصد التغيير الذي طرأ على أشكالنا، امتلأت أجساد الجزائريين، وهذا الامتلاء في مناطق محددة، فالخبز الأبيض مسؤول عن بروز الكرش والمؤخرة، ويمكنني أن أعرف بسهولة من يأكله بنهم من خلال شكله بالمقارنة بمن يعاني سمنة هرمونية مثلا، لقد غير الخبز الأبيض أشكالنا، مقارنة بما كنا عليه قبل ثلاثة عقود حين كنا نأكل خبز القمح الكامل والشعير.

🔸 الخبر الآخر الأهم، أن الخبز مسؤول مباشر عن انتشار مرض السكري من النوع الثاني، إذ يعتبر من الكربوهيدرات التي يتم هضمها بسرعة، ويتميز بأن له مؤشرًا غلاسيمي (مؤشر يدل على سرعة رفع مستوى سكر الدم) أعلى من ذلك الذي يمتلكه العسل والسكر الأبيض!

وإذا كان بلا فائدة غذائية فإن خبز الشعير أو خبز النخالة أو خبز القمح الكامل أفضل بكثير، لكن الغريب أنه شبه نادر في المخابز، وإن وجدته فالخبازون يضيفون له الكثير من (الفرينة)، ليصبح خبزا سيئا هو الآخر.

🔴 قد تسأل ما الحل؟

اشتر القمح الكامل (قمح مرحي بنخالته) أو الشعير، موجو بوفرة في كل المطاحن (السعر أقل من 90 دينار للكيلو) وحضر كسرة في بيتك، خبز صحي، لا يرفع السكر في الدم، هضمه بطيء، ويعطيك الشعور بالشبع عكس الخبز الذي يجعلك جائعًا طيلة الوقت.

🔸 نجحت مجموعتنا في إقناع الآلاف بالتخلص من السكر ثم الخبز لاحقًا، وهي تفتح أبوابها دومًا لمن يتوقون إلى حياة صحية نظيفة بعيدا عن هذه السموم المدمرة..

حياة حلوة بلا سكر 🇩🇿 أكل صحي – إرشادات، توجيهات، خلال شهر أكتوبر الماضي خاض الآلاف تحدي التخلي عن الخبز، الذي لم يعد يعني لهن سوى صفحة مطوية من الجاهلية الغذائية.

🔴 بصراحة، كم تستهلك من الخبز يوميا؟

المقالات المنشورة في هذا الركن لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع.

كن أوّل من يتفاعل

تعليقات القراء تعبر عن رأيهم فقط، ولا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الموقع أو خطه التحريري.

فضلا.. الرجاء احترام الآداب العامة في الحوار وعدم الخروج عن موضوع النقاش.. شكرا.