زاد دي زاد - الخبر مقدس والتعليق حر

رسالة

❣️ تهنئة: بمناسبة حلول عيد الفطر المبارك لعام 1441 هـ  يتقدّم لكم فريق زاد دي زاد بأحرّ التهاني وأطيب الأماني.. وكل عام وأنتم بألف خير 🌺

ملاحظة: يمكنك استعمال الماركداون في محتوى مقالك.

شروط إرسال مقال:

– النشر في “زاد دي زاد” مجّاني
– أن يكون المقال مِلكا لصاحبه وليس منقولا.
– أن يكون بعيدا عن الشتم والقذف وتصفية الحسابات والطائفية والتحريض.
– الأولوية في النشر للمقالات غير المنشورة سابقا في مواقع أو منصات أخرى.
– الموقع ليس ملزما بنشر كل المقالات التي تصله وليس ملزما بتقديم تبرير على ذلك.

الجوية الجزائرية “تتفاخر”: أصلحنا “إيرباص” وحدنا

الجوية الجزائرية “تتفاخر”: أصلحنا “إيرباص” وحدنا ح.م

"الجوية الجزائرية" تعرض خدماتها في إصلاح الطائرات على دول أخرى

نجحت شركة الخطوط الجوية الجوية في صيانة طائرة "إيرباص" بكفاءات جزائرية مائة بالمائة، ودون الاعتماد على خبرات أجنبية فرنسية على وجه التحديد.

وقال بيان للشركة الوطنية، الثلاثاء 07-06-2016، أنها قامت بأكبر عملية صيانة لإحدى طائراتها من طراز إيرباص A330- 200، تم خلالها توقيف الطائرة لثلاثة أشهر، جرت في 10441 ساعة تضمّنت التفتيش والتعديلات وصيانة العطب.

وحسب البيان، فإن الطائرة تعرّضت لجملة من التعديلات الكبيرة في التركيب خلال 1065 ساعة، جرى بموجبها إصلاح الهيكل  وتجهيزات أخرى لم تكشف عنها الشركة.

وتمت الصيانة في مركز التكوين للشركة بفضل يد عاملة 100 بالمائة جزائرية والمكونة في المدارس العليا والجامعات الجزائرية والتي تتمتع بكفاءة.

وجرت العملية حسب متطلبات مديرية الطيران المدني، ووفق المتطلبات التنظيمية الدولية.

وتقول الشركة إنه يمكن لهذه الأشغال أن تُنجز لصالح شركات أخرى برخصة من مديرية الطيران المدني وكذا الشهادة الأوروبية “إيزا بارت 145” التي تحوزها الخطوط الجوية الجزائرية.

وتعتزم الجوية الجزائرية، في إطار برنامجها لإعادة الهيكلة والعصرنة، إنشاء فرع لنشاط الصيانة خلال جويلية المقبل.

وسيسمح هذا الفرع بفتح قاعدة الصيانة التي تمتلكها لإصلاح وصيانة طائرات الشركات الاجنبية لاسيما الافريقية علاوة على طائراتها الخاصة.

وفي هذا الصدد وقعت الشركة، مؤخرا، عقد شراكة مع الصانع الثاني عالميا لمحركات الطائرات “رولس رويس” لإصلاح محركات هذا المصنع وهذا على مستوى مركزها بالجزائر.

وسيسمح هذا الاتفاق للجوية الجزائرية بتطوير نشاط الصيانة، الذي يقتصر حاليا على صيانة الطائرة وتوسيعه لاحقا إلى إصلاح المحركات.

ومن المرتقب توقيع اتفاقيات مماثلة مع مصنّعين آخرين، في إطار تجسيد الفرع الجديد للصيانة للجوية الجزائرية.

كن أوّل من يتفاعل

تعليقات القراء تعبر عن رأيهم فقط، ولا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الموقع أو خطه التحريري.

فضلا.. الرجاء احترام الآداب العامة في الحوار وعدم الخروج عن موضوع النقاش.. شكرا.