زاد دي زاد - الخبر مقدس والتعليق حر

ملاحظة: يمكنك استعمال الماركداون في محتوى مقالك.

شروط إرسال مقال:

– النشر في “زاد دي زاد” مجّاني
– أن يكون المقال مِلكا لصاحبه وليس منقولا.
– أن يكون بعيدا عن الشتم والقذف وتصفية الحسابات والطائفية والتحريض.
– الأولوية في النشر للمقالات غير المنشورة سابقا في مواقع أو منصات أخرى.
– الموقع ليس ملزما بنشر كل المقالات التي تصله وليس ملزما بتقديم تبرير على ذلك.

إيران “تضرب” أمريكا وتهدد بتدمير دبي وحيفا!

إيران “تضرب” أمريكا وتهدد بتدمير دبي وحيفا! ح.م

أعلن الحرس الثوري الإيراني في وقت مبكر من اليوم الاربعاء استهداف قاعدة عين الأسد التي تضم جنودا أميركيين في محافظة الأنبار العراقية بعشرات الصواريخ أرض أرض، وفق ما نقل التلفزيون الإيراني الرسمي.

وذكر التلفزيون الإيراني أن الهجوم نفذ انتقاما لاغتيال قائد فيلق القدس قاسم سليماني في غارة أميركية قرب مطار بغداد الجمعة الماضية.

وأكدت مصادر أمنية عراقية سقوط تسعة صواريخ على قاعدة عين الأسد، فيما أكد مسؤول أميركي وقوع هجمات صاروخية “على مواقع متعددة” داخل العراق من بينها قاعدة عين الأسد الجوية.

وقال البيت الأبيض إنه على علم بالتقارير عن هجوم على منشآت عراقية وإن الرئيس دونالد ترامب على علم ويتابع عن كثب ما يجري. وأنه يعقد مشاورات كع مجلس الأمن القومي لبحث التطورات بعد القصف.

وفي هذه الأثناء يجتمع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بوزيري الدفاع والخارجية ورئيس هيئة الأركان في البيت الأبيض لبحث القصف الإيراني على قواعد تستضيف قوات أمريكية في العراق..

أما الحرس الثوري الإيراني فقد حذر من وصفهم بــ “حلفاءنا الذين يستقبلون قواعد أميركية” باستهداف تلك القواعد إذا انطلق منها هجوم ضد مواقع إيرانية.

الرد الإيراني

إيران ترد على اغتيال قاسم سليماني بقصف المركز الرئيسي للقوات الأميركية في العراق وسط تضارب الأنباء حول حصيلة الضحايا.. التفاصيل 👇

Publiée par ‎التلفزيون العربي‎ sur Mardi 7 janvier 2020

الحرس الثوري يهدد دول المنطقة والكيان الصهيوني

وحذر الحرس الثوري في بيان له *حلفاء أميركا في المنطقة من أنهم سيتعرضون للهجوم إذا استُخدِمت بلادهم لشن هجمات على إيران”، وأن أي عدوان أميركي على إيران «سيواجه برد ساحق».

كما دعا أميركا لإخراج قواتها العسكرية من العراق تجنبًا لسقوط عدد قتلى أكبر، وأكد أنه لا يعتبر «الاحتلال الإسرائيلي» منفصلًا عن النظام الأميركي «المجرم».

وقال قيادي في الحرس الثوري أن “الهجوم الصاروخي ما هو إلا خطوة أولى ولن نترك الأمريكيين وعلى ترمب أن يفكر بقواته وألا يتركهم بعيدا عن وطنهم وفي مرمى نيران إيران”..

تدمير دبي وحيفا..!

وفي وقت مبكر من صباح هذا اليوم قالت وسائل إعلام إيرانية أن الحرس الثوري يهدد بموجة ثالثة من الصواريخ تدمر دبي وحيفا إذا ردت واشنطن على الهجوم..

وقالت شبكة “سي إن إن” أن الحرس الثوري يهدد بقصف دبي وحيفا بحالة استهداف الأراضي الإيرانية..

وذكرت وكالة “رويترز” للأنباء أن الخطوط الجوية السنغافورية تحول مسارات جميع الرحلات الجوية بعيداً عن المجال الجوي الإيراني..

مقتل 80 عسكريا أمريكيا..!

وقال التلفزيون الإيراني أن معلومات أولية تشير إلى مقتل 80 عسكريا أمريكيا على الأقل إثر قصف قاعدة عين الأسد الأمريكية في العراق..

يشار إلى أن هذا الهجوم الصاروخي، يأتي بعد نحو 24 ساعة فقط من ورود أنباء عن انسحاب للقوات الأميركية من العراق ثم نفيه من قبل البنتاغون. كما تم سحب عدد من أعضاء التحالف الدولي جنودهم من العراق، تخوفاً من وقوع هجمات من قبل إيران أو حلفائها في المنطقة.

ترامب: كل شيئ على ما يرام!

أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب أنّه سيدلي بتصريح صباح الأربعاء (الثامن من كانون الثاني/ يناير 2020) بشأن الضربة الصاروخية التي شنّتها إيران على قاعدتين في العراق يتمركز فيهما جنود أميركيون، مطمئناً إلى أنّ التقييم الأولّي للأضرار الناجمة عن هذا القصف يشير حتى الساعة إلى أنّ “كل شيء على ما يرام”.

وقال ترامب في تغريدة على تويتر “كل شيء على ما يرام! لقد أطلقت صواريخ من إيران على قاعدتين عسكريتين في العراق. تقييم الخسائر والأضرار جارٍ الآن. حتى الآن كل شيء على ما يرام! لدينا الجيش الأكثر قوة والأفضل تجهيزاً في العالم، وبفارق شاسع! سأدلي بتصريح صباح الغد”.

ظريف: لا نسعى إلى الحرب.. لكن!

وجاءت تغريدة ترامب مباشرة بعد تغريدة لوزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف قال فيها إنّ الضربة الصاروخية التي شنّتها بلاده فجر الأربعاء ضد القوات الأميركية في العراق هي إجراء انتقامي “متكافئ” مع اغتيال الجنرال الإيراني قاسم سليماني بضربة أميركية في بغداد قبل أيام، مشيراً إلى أن طهران ستكتفي بهذا الرد ولا تسعى لتصعيد.

وقال ظريف في تغريدة على تويتر “لقد اتّخذت إيران واستكملت إجراءات متكافئة في إطار الدفاع عن النفس بموجب المادة 51 من ميثاق الأمم المتحدة من خلال استهداف القاعدة التي شنّت منها هجمات جبانة ضدّ مواطنينا وضباطنا الرفيعي المستوى”. وأضاف “نحن لا نسعى إلى التصعيد أو الحرب، لكنّنا سندافع عن أنفسنا ضدّ أيّ عدوان”.

جون بايدن: “ترامب متهور”!

اتهم نائب الرئيس الأمريكي السابق جو بايدن، الرئيس دونالد ترامب، بجر الولايات المتحدة إلى أعتاب الحرب، مؤكدًا أنه “أسوأ من يتولى قيادة القوات المسلحة الأمريكية على الإطلاق، وهو الأكثر تهورا على الإطلاق”.

جاء ذلك في تصريحات أدلى بها بايدن، الثلاثاء، عقب مشاركته في برنامج لجمع تبرعات بمدينة نيويورك من أجل حملته للانتخابات الرئاسية المقبلة، وتطرق خلالها لقيام القوات الأمريكية بتصفية قائد فيلق “القدس” الإيراني، قاسم سليماني، الأسبوع الماضي.

وقال بايدن في تصريحاته “قبل أن يعطي ترامب أوامره بقتل سليماني، لم يخبر الكونغرس، ولا حلفاء الولايات المتحدة حول العالم، فهو يجر البلاد إلى حرب مع إيران”.

وفي تغريدة نشرها على حسابه الشخصي بموقع “تويتر”، قال بايدن “ترامب، هو أسوأ من يتولى قيادة القوات المسلحة الأمريكية على الإطلاق، وهو الأكثر تهورا على الإطلاق”.

وتابع قائلا “ترامب هو أكثر رئيسا لديه شعور باللامبالاة وعدم الكفاءة، لتولي منصب قيادة القوات المسلحة الأمريكية”.

وأضاف قائلا “كل يوم يقود فيه دفة الأمن القومي الأمريكي يمثل يوما خطيرا للعالم”، متابعًا “يجب أن نعمل على إخراجه من البيت الأبيض، ويجب على الجميع أن يساعدنا في جعله رئيس لفترة واحدة فقط”.

ويعد بايدن، أبرز المرشحين الديمقراطيين المحتملين، في انتخابات الرئاسة الأمريكية المقبلة، وتدور بينه وبين ترامب حرب كلامية، وانتقادات متبادلة.

المصدر: وكالات

عندما تقوم الحرب بين #إيران و #أمريكا.. يخسر #العراق..!

Publiée par Nassim Lakehal sur Mercredi 8 janvier 2020

الحرب العالمية 3 بدأت بغزو أمريكا لأفغانستان وليس الآن..فقط لم يُعلَن بأن كل الحروب منذئذ مرتبطة ميدانيًا..ومنفصلة فقط إعلاميا…

Publiée par Fawzi Sadallah sur Mardi 7 janvier 2020

هل هو هجوم صاروخي مرتب لحفظ ماء وجه إيران؟

Publiée par Rachid Ould Boussiafa sur Mardi 7 janvier 2020

ايه يازمان؟! كل الحروب تدار على أرض عربية، ، وا اسفاه على الصمود والتصدي في العراق وليبيا وسوريا؟!

Publiée par Ali Draa sur Mardi 7 janvier 2020

أمريكا قتلت قاسم سليماني على أرض العراق، وإيران ثأرت بقصف قواعد أمريكية في العراق!! الخلاصة..وأسفاااه على "سيادة" دولة كبيرة بحجم العراق!!

Publiée par Kadda Benamar sur Mardi 7 janvier 2020

كن أوّل من يتفاعل

تعليقات القراء تعبر عن رأيهم فقط، ولا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الموقع أو خطه التحريري.

فضلا.. الرجاء احترام الآداب العامة في الحوار وعدم الخروج عن موضوع النقاش.. شكرا.